التاريخ والتراجم

الكامل في التاريخ

عز الدين أبو الحسن علي المعروف بابن الأثير

دار الكتاب العربي

سنة النشر: 1417هـ / 1997م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرة أجزاء

الكتب » الكامل في التاريخ » ثم دخلت سنة خمس وعشرين ومائة

مسألة: الجزء الرابع
[ ص: 282 ] 125

ثم دخلت سنة خمس وعشرين ومائة

ذكر وفاة هشام بن عبد الملك

وفيها مات هشام بن عبد الملك بالرصافة لست خلون من شهر ربيع الآخر ، كانت خلافته تسع عشرة سنة وتسعة أشهر وواحدا وعشرين يوما ، وقيل : وثمانية أشهر ونصفا ، وكان مرضه الذبحة ، وعمره خمس وخمسون سنة ، وقيل ست وخمسون سنة ، فلما مات طلبوا قمقما من بعض الخزان يسخن فيه الماء لغسله ، فما أعطاهم عياض كاتب الوليد ، على ما نذكره ، فاستعاروا قمقما ، وصلى عليه ابنه مسلمة ودفن بالرصافة .

السابق

|

| من 7

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة