التاريخ والتراجم

الكامل في التاريخ

عز الدين أبو الحسن علي المعروف بابن الأثير

دار الكتاب العربي

سنة النشر: 1417هـ / 1997م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرة أجزاء

الكتب » الكامل في التاريخ » القول في ابتداء الخلق ، وما كان أوله

مسألة: الجزء الأول
[ ص: 18 ] القول في ابتداء الخلق ، وما كان أوله

صح في الخبر عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فيما رواه عنه عبادة بن الصامت أنه سمعه يقول : إن أول ما خلق الله تعالى القلم ، وقال له : اكتب . فجرى في تلك الساعة بما هو كائن . وروي نحو ذلك عن ابن عباس .

وقال محمد بن إسحاق : أول ما خلق الله تعالى النور ، والظلمة ، فجعل الظلمة ليلا أسود ، وجعل النور نهارا أبيض مضيئا . والأول أصح للحديث ، وابن إسحاق لم يسند قوله إلى أحد .

واعترض أبو جعفر على نفسه بما روى سفيان ، عن أبي هاشم ، عن مجاهد ، عن ابن عباس أنه قال : إن الله تعالى كان على عرشه قبل أن يخلق شيئا ، فكان أول ما خلق الله القلم ، فجرى بما هو كائن إلى يوم القيامة ، وأجاب بأن هذا الحديث إن كان صحيحا فقد رواه شعبة أيضا عن أبي هاشم ، ولم يقل فيه : إن الله كان على عرشه ، بل روى أنه قال : أول ما خلق الله القلم .

السابق

|

| من 3

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة