التاريخ والتراجم

الكامل في التاريخ

عز الدين أبو الحسن علي المعروف بابن الأثير

دار الكتاب العربي

سنة النشر: 1417هـ / 1997م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرة أجزاء

الكتب » الكامل في التاريخ » ثم دخلت سنة اثنتين وتسعين وخمسمائة

مسألة: الجزء العاشر
[ ص: 140 ] 592

ثم دخلت سنة اثنتين وتسعين وخمسمائة

ذكر ملك شهاب الدين بهنكر وغيرها من بلد الهند في هذه السنة سار شهاب الدين الغوري - صاحب غزنة - إلى بلد الهند ، وحصر قلعة بهنكر ، وهي قلعة عظيمة منيعة ، فحصرها ، فطلب أهلها منه الأمان على أن يسلموا إليه ، فأمنهم وتسلمها ، وأقام عندها عشرة أيام ورتب جندها وأحوالها وسار عنها إلى قلعة كوالير ، وبينهما مسيرة خمسة أيام ، وفي الطريق نهر كبير فجازه ووصل إلى كوالير ، وهي قلعة منيعة حصينة على جبل عال لا يصل إليها حجر منجنيق ، ولا نشاب ، وهي كبيرة ، فأقام عليها صفرا جميعه يحاصرها ، فلم يبلغ منها غرضا ، فراسله من بها في الصلح فأجابهم إليه على أن يقر القلعة بأيديهم على مال يحملونه إليه ، فحملوا إليه فيلا حمله ذهب ، فرحل عنها إلى بلاد آي وسور ، فأغار عليها ونهبها ، وسبى وأسر ما يعجز العاد عن حصره ، ثم عاد إلى غزنة سالما .

السابق

|

| من 3

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة