التاريخ والتراجم

الكامل في التاريخ

عز الدين أبو الحسن علي المعروف بابن الأثير

دار الكتاب العربي

سنة النشر: 1417هـ / 1997م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرة أجزاء

الكتب » الكامل في التاريخ » ثم دخلت سنة ستين وخمسمائة

مسألة: الجزء التاسع
[ ص: 319 ] 560

ثم دخلت سنة ستين وخمسمائة

ذكر وفاة شاه مازندران وملك ابنه بعده

في هذه السنة ، ثامن ربيع الأول ، توفي شاه مازندران رستم بن علي بن شهريار بن قارن ، ولما توفي كتم ابنه علاء الدين الحسن موته أياما ، حتى استولى على سائر الحصون والبلاد ، ثم أظهره ، فلما ظهر خبر وفاته أظهر إيثاق صاحب جرجان ودهستان المنازعة لولده في الملك ، ولم يرع حق أبيه ، فإنه لم يزل يذب عنه ويحميه إذا التجأ إليه ، ولكن الملك عقيم ، ولم يحصل من منازعته على شيء غير سوء السمعة وقبح الأحدوثة .

السابق

|

| من 6

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة