التاريخ والتراجم

الكامل في التاريخ

عز الدين أبو الحسن علي المعروف بابن الأثير

دار الكتاب العربي

سنة النشر: 1417هـ / 1997م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرة أجزاء

الكتب » الكامل في التاريخ » ثم دخلت سنة ستين ومائة

مسألة: الجزء الخامس
[ ص: 216 ] 160

ثم دخلت سنة ستين ومائة

ذكر خروج يوسف البرم

في هذه السنة خرج يوسف بن إبراهيم ، المعروف بالبرم ، بخراسان ، منكرا هو ومن معه على المهدي سيرته التي يسير بها ، واجتمع معه بشر كثير ، فتوجه إليه يزيد بن مزيد الشيباني ، وهو ابن أخي معن بن زائدة ، فلقيه فاقتتلا ، حتى صارا إلى المعانقة ، فأسره يزيد بن مزيد ، وبعث به إلى المهدي ، وبعث معه وجوه أصحابه ، فلما بلغوا النهروان حمل يوسف على بعير ، قد حول وجهه إلى ذنبه ، وأصحابه مثله ، فأدخلوهم الرصافة على تلك الحال ، وقطعت يدا يوسف ورجلاه ، وقتل هو وأصحابه ، وصلبوا على الجسر .

وقد قيل إنه كان حروريا ، وتغلب على بوشنج وعليها مصعب بن زريق ، جد طاهر بن الحسين ، فهرب منه ، وتغلب أيضا على مرو الروذ ، والطالقان ، والجوزجان ، وقد كان من جملة أصحابه أبو معاذ الفريابي ، فقبض معه .

السابق

|

| من 5

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة