التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

مسألة: الجزء الثالث
[ ص: 174 ] جندب ( ع )

ابن عبد الله بن سفيان ، الإمام أبو عبد الله البجلي العلقي ، صاحب النبي صلى الله عليه وسلم .

نزل الكوفة والبصرة . وله عدة أحاديث .

روى عنه : الحسن ، وابن سيرين ، وأبو عمران الجوني ، وأنس بن سيرين ، وعبد الملك بن عمير ، والأسود بن قيس ، وسلمة بن كهيل ، وأبو السوار العدوي ، وآخرون .

شعبة وهشام : عن قتادة ، عن يونس بن جبير ، قال : شيعنا جندبا ، فقلت له : أوصنا ، قال : أوصيكم بتقوى الله ، وأوصيكم بالقرآن ، فإنه نور بالليل المظلم ، وهدى بالنهار ، فاعملوا به على ما كان من جهد وفاقة ، فإن عرض بلاء ، فقدم مالك دون دينك ، فإن تجاوز البلاء ، فقدم مالك ونفسك دون دينك ، فإن المخروب من خرب دينه ، والمسلوب من سلب دينه . واعلم أنه لا فاقة بعد الجنة ، ولا غنى بعد النار .

حماد بن نجيح : عن أبي عمران الجوني ، عن جندب ، قال : كنا [ ص: 175 ] غلمانا حزاورة مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فتعلمنا الإيمان قبل أن نتعلم القرآن ، ثم تعلمنا القرآن ، فازددنا به إيمانا .

عاش جندب البجلي - وقد ينسب إلى جده - وبقي إلى حدود سنة سبعين .

وهو غير . . . .
السابق

|

| من 1

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة