التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

مسألة: الجزء الرابع عشر
[ ص: 85 ] يوسف القاضي

صاحب التصانيف في السنن ، الإمام الحافظ الفقيه الكبير الثقة القاضي أبو محمد ، يوسف بن يعقوب بن إسماعيل بن حماد بن زيد بن درهم الأزدي مولاهم ، البصري الأصل ، البغدادي .

حرص عليه أهله ; فإنهم بيت علم .

وسمع وهو حدث من مسلم بن إبراهيم ، وسليمان بن حرب ، وعمرو بن مرزوق ، ومحمد بن كثير العبدي ، ومسدد بن مسرهد ، ومحمد بن أبي بكر المقدمي ، وهدبة بن خالد ، وشيبان بن فروخ ، وعلي بن المديني ، وطبقتهم .

حدث عنه : أبو عمرو بن السماك ، وأبو سهل القطان ، وعبد الباقي بن قانع ، ودعلج بن أحمد ، وأبو بكر الشافعي ، وأبو القاسم الإسماعيلي ، وأبو أحمد بن عدي ، وعلي بن محمد بن كيسان ، وخلق كثير . وكان أسند أهل زمانه ببغداد .

قال الخطيب كان ثقة ، صالحا ، عفيفا ، مهيبا ، سديد الأحكام . ولي القضاء بالبصرة وواسط في سنة ست وسبعين ومائتين ، وضم إليه قضاء الجانب الشرقي من بغداد .

[ ص: 86 ] وفي " تاريخ الخطيب " أن أبا بكر بن أبي الدنيا دخل على يوسف القاضي ، فسأله عن قوته ، فقال القاضي : أجدني كما قال سيبويه :

لا ينفع الهليون والأطريفل




انخرق الأعلى وخار الأسفل

    ونحن في جد وأنت تهزل



فقال ابن أبي الدنيا :

أراني في انتقاص كل يوم     ولا يبقى مع النقصان شي
طوى العصران ما نشراه مني     فأخلق جدتي نشر وطي

مات يوسف القاضي -رحمه الله- في رمضان سنة سبع وتسعين .

ومن تأليفه : كتاب " العلم " سمعناه ، و " الزكاة " ، و " الصيام " .

أخبرنا أبو الحسن علي بن أحمد وغيره إجازة ، قالوا : أخبرنا عمر بن محمد ، أخبرنا محمد بن عبد الباقي ، أخبرنا أبو محمد الجوهري ، أخبرنا علي بن محمد بن كيسان ، حدثنا يوسف القاضي ، حدثنا مسدد ، حدثنا عيسى بن يونس ، حدثنا حريز بن عثمان ، حدثني أبو خداش ، عن رجل من أصحاب النبي -صلى الله عليه وسلم- أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال : المسلمون شركاء في ثلاثة : في النار ، والكلأ ، والماء .

[ ص: 87 ] أخرجه أبو داود عن مسدد ، وأبو خداش هذا هو : حبان بن زيد الشرعبي الحمصي ، ما علمت روى عنه سوى حريز ، وشيوخه قد وثقوا مطلقا .

وكان والده يعقوب قاضي المدينة .

سمع ابن عيينة وجماعة .

حدث عنه : ابن ناجية وقاسم المطرز ، وطائفة . ولقن لحفيده أبي عمر محمد بن يوسف القاضي حديثا حفظه عنه .

ومات بفارس على قضائها سنة ست وأربعين ومائتين وهو ثقة .

السابق

|

| من 1

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة