التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

مسألة: الجزء التاسع
محمد بن شعيب ( 4 )

ابن شابور ، الإمام المحدث ، العالم الصادق ، أبو عبد الله الدمشقي ، مولى بني أمية ، سكن بيروت .

مولده في حدود العشرين ومائة .

روى عن يحيى بن الحارث الذماري ، وعمر مولى غفرة ، ويزيد بن أبي مريم ، ويحيى بن أبي عمرو السيباني - بمهملة - وعثمان بن أبي العاتكة ، والأوزاعي ، وعروة بن رويم ، وعبد الرحمن بن حسان الكناني ، وشيبان النحوي ، وقرة بن حيويل ، وعدة . [ ص: 377 ]

حدث عنه سليمان بن عبد الرحمن ، ودحيم ، ومحمد بن مصفى ، وكثير بن عبيد ، ومحمد بن هاشم البعلبكي ، ومحمود بن خالد السلمي ، وأبو عتبة الحجازي ، وخلق سواهم .

وثقه دحيم .

وقال أحمد بن حنبل : ما أرى به بأسا ، كان رجلا عاقلا .

وقال أبو عمرو الداني : أخذ القراءة عرضا عن يحيى الذماري ، وكان يفتي في مجلس الأوزاعي .

قال محمد بن مصفى : توفي سنة تسع وتسعين ومائة .

وقال هشام بن عمار : توفي سنة ثمان وتسعين . وقال دحيم : سنة مائتين .

قال ابن عساكر : هو مولى سليمان بن عبد الملك ، وله دار عند الشلاحة بباب توما .

روى عنه ابن المبارك مع تقدمه ، وتلا عليه الربيع بن ثعلب .

قال دحيم : سمعته يقول : ولدت سنة ست عشرة ومائة .

وهم الحافظ عبد الغني الأزدي إذ ضبط جده شابور بسين مهملة .

وقال أحمد بن أبي الحواري : استفتي الوليد بن مسلم وابن شابور جالس ، فقال : سل أبا عبد الله .

قال أبو بكر النقاش : سمعت الفضل بن محمد العطار بأنطاكية . [ ص: 378 ]

يقول : قلت لهشام بن عمار : عندنا بأنطاكية من يحدثنا عن الوليد بن مسلم عنك ، فقال : روى عني الوليد ومن هو أجل منه : ابن شابور . سمعها أبو علي بن شاذان من النقاش .

هاشم بن مرثد : سمعت ابن معين يقول : محمد بن شعيب ، كان مرجئا ، وليس به بأس في الحديث .

وقال أحمد العجلي : ثقة .

وقال أبو حاتم : هو أثبت من محمد بن حمير ، ومن بقية ، ومن محمد بن حرب .

قلت : كان إماما طلابة للعلم .

السابق

|

| من 1

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة