التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

مسألة: الجزء السابع
خارجة بن مصعب ( ت ، ق )

ابن خارجة ، الإمام العالم المحدث ، شيخ خراسان مع إبراهيم بن طهمان ، أبو الحجاج الضبعي السرخسي .

ارتحل ، وأخذ عن : عمرو بن دينار ، وزيد بن أسلم ، وبكير بن الأشج ، وعبد الملك بن عمير ، وأيوب السختياني ، وشريك بن أبي نمر ، وعمرو بن يحيى المازني ، ويونس بن عبيد ، وطبقتهم .

حدث عنه : عبد الرحمن بن مهدي ، وعيسى بن موسى غنجار ، ووكيع ، وحفص بن عبد الله النيسابوري ، ويحيى بن يحيى ، ويزيد بن صالح الفراء ، ونعيم بن حماد ، وجماعة .

روى مسلم ، عن يحيى بن يحيى ، قال : هو مستقيم الحديث عندنا ، ولم ننكر من حديثه إلا ما كان يدلس عن غياث ، فإنا كنا نعرف تلك الأحاديث .

وقال الحاكم : هو في نفسه ثقة -يعني ما هو بمتهم- .

وقال أبو حاتم : يكتب حديثه .

وقال ابن عدي : يغلط ولا يتعمد .

وقال عباس ، عن يحيى : ليس بثقة .

وقال عبد الله بن أحمد : نهاني أبي أن أكتب أحاديثه .

وقال محمد بن سعد : ترك الناس حديثه واتقوه .

وقال النسائي : متروك الحديث .

وقال الجوزجاني : يرمى بالإرجاء . . [ ص: 328 ]

وروى محمد بن عبد الوهاب الفراء ، قال : كان خارجة يطعم أصحاب الحديث ، ويزري على من لا يأكل .

قال ولده مصعب : توفي أبي سنة ثمان وستين ومائة وله ثمان وسبعون سنة .

أخبرتنا زينب الكندية ، عن زينب الشعرية أنبأنا إسماعيل بن أبي القاسم ، أنبأنا عبد الغافر بن محمد ، أنبأنا بشر بن أحمد ، أنبأنا داود بن الحسين سنة 293 ، حدثنا يحيى بن يحيى ، أنبأنا خارجة ، عن زيد بن أسلم ، عن عبد الرحمن بن وعلة ، أنه سأل ابن عباس ، فقال : إنى أغزو المغرب ، فنجد لهم أسقية من جلود الميتة ؟ قال : ما أدري ، إلا أن رسول الله - -صلى الله عليه وسلم- قال : كل إهاب دبغ فقد طهر .

السابق

|

| من 1

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة