مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » الطبقات الكبرى لابن سعد » ذِكْرُ مَا كَانَ يَعَافُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ ...

فيه بصلا فكرهت أن آكله من أجل الملك الذي يأتيني ، وأما أنتم فكلوه كلوا بسم الله فإني أناجي من لا تناجون
بسويق لوز ، فقال لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم : أخروه هذا شراب المترفين سويق اللوز ، قال : أخروه عني هذا شراب المترفين
للضب : إن هذا لشيء ما أكلته قط فمن شاء فليأكله . فقال : فأكل على خوانه أتي بضب فقال : أمة مسخت والله أعلم
مسخت أمة من بني إسرائيل دواب في الأرض فلا أدري أي دواب هي ؟ قال : فلم يأكله ولم ينه عنه هذا لحم ضب ، قال : هذا لحم لم آكله ، وعنده الفضل بن عباس وخالد بن الوليد وامرأة أخرى ، فقال له خالد : يا رسول الله ، أحرام هو ؟ قال : لا ، وقال : كلوا
أتي رسول الله صلى الله عليه وسلم بسبعة أضب في جفنة وقد صب عليها سمن ، فقال : كلوا ولم يأكل ، فقالوا : يا رسول الله ، أنأكل ولا تأكل فقال : إني أعافها أتي بضب ، فقال : اقلبوه لظهره فقلبوه ، ثم قال : اقلبوه لبطنه ، فقلبوه ، فقال : تاه سبط من بني إسرائيل ممن غضب الله عليه ، فإن يك فهو هذا فإن يك فهو هذا
من أطعمه الله طعاما فليقل : اللهم بارك لنا فيه وأطعمنا خيرا منه ، ومن سقاه الله لبنا فليقل : اللهم بارك لنا فيه وزدنا منه ، فإنه ليس شيء يجزي من الطعام والشراب غير اللبن فأكل من السمن والأقط وترك الأضب تقذرا ، قال : وأكل على مائدة رسول الله صلى الله عليه وسلم ولو كان حراما لم يؤكل على مائدة رسول الله صلى الله عليه وسلم
الضب ، قال : لست بآكله ولا محرمه أتي نبي الله صلى الله عليه وسلم بضب ، فقال : إنا قوم قرويون وإنا نعافه
السابق

|

| من 1

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 978
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا يُونُسُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْمُؤَدِّبُ ، أَخْبَرَنَا لَيْثُ بْنُ سَعْدٍ ، عَنْ يَزِيدَ بْنِ أَبِي حَبِيبٍ ، عَنْ أَبِي الْخَيْرِ ، عَنْ أَبِي رُهْمٍ السَّمَاعِيِّ ، أَنَّ أَبَا أَيُّوبَ ، حَدَّثَهُ ، قَالَ : قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّكَ كُنْتَ تُرْسِلُ إِلَيَّ بِالطَّعَامِ فَإِذَا رَأَيْتُ أَثَرَ أَصَابِعِكَ وَضَعْتُ يَدَيَّ فِيهِ حَتَّى كَانَ هَذَا الطَّعَامُ الَّذِي أَرْسَلْتَ بِهِ إِلَيَّ فَنَظَرْتُ فَلَمْ أَرَ فِيهِ أَثَرَ أَصَابِعِكَ ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " أَجَلْ إِنَّ فِيهِ بَصَلا فَكَرِهْتُ أَنْ آكُلَهُ مِنْ أَجْلِ الْمَلَكِ الَّذِي يَأْتِينِي ، وَأَمَّا أَنْتُمْ فَكُلُوهُ " .

السابق

|

| من 14

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة