مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » الطبقات الكبرى لابن سعد » ذِكْرِ الصُّفَّةِ وَمَنْ كَانَ فِيهَا مِنْ أَصْحَابِ ...

يدعوهم إليه بالليل إذا تعشى فيفرقهم على أصحابه ، وتتعشى طائفة منهم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى جاء الله تعالى بالغنى للفقراء الذين أحصروا في سبيل الله سورة البقرة آية 273 ، قال : هم أصحاب الصفة ، وكانوا لا مساكن لهم بالمدينة ولا عشائر ، فحث الله عليهم الناس بالصدقة
ثلاثين رجلا من أهل الصفة يصلون خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس عليهم أردية يصلون خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم في الأزر ، أنا منهم
ادع لي أصحابي ، يعني أهل الصفة فجعلت أتبعهم رجلا رجلا فأوقظهم حتى 1 : 124 جمعتهم ، فجئنا باب رسول الله صلى الله عليه وسلم فاستأذنا فأذن لنا ، فوضع لنا صحفة فيها صنيع من شعير ووضع عليها يده ، ... كنت من أهل الصفة في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وإن كان ليغشى علي فيما بين بيت عائشة وأم سلمة من الجوع
كنت من أهل الصفة كنت من أصحاب الصفة
السابق

|

| من 1

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 600
(حديث مرفوع) قَالَ : أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُمَرَ الأَسْلَمِيُّ ، قَالَ : حَدَّثَنِي وَاقِدُ بْنُ أَبِي يَاسِرٍ التَّمِيمِيُّ ، عَنْ يَزِيدَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ قُسَيْطٍ ، قَالَ : " كَانَ أَهْلُ الصُّفَّةِ نَاسًا مِنْ أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لا مَنَازِلَ لَهُمْ ، فَكَانُوا يَنَامُونَ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي الْمَسْجِدِ ، وَيَظَلُّونَ فِيهِ مَا لَهُمْ مَأْوًى غَيْرَهُ ، فَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ بِاللَّيْلِ إِذَا تَعَشَّى فَيُفَرِّقُهُمْ عَلَى أَصْحَابِهِ ، وَتَتَعَشَّى طَائِفَةٌ مِنْهُمْ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى جَاءَ اللَّهُ تَعَالَى بِالْغِنَى " .

السابق

|

| من 8

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة