مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » تاريخ دمشق لابن عساكر » حرف الراء » ذكر من اسمه ربيعة » الربيع بْن يونس بْن مُحَمَّد بْن كيسان أبو الفضل حاجب ...

اليمين الفاجرة تعقم الرحم إذا جاء الشتاء دخل البيت ليلة الجمعة ، وإذا جاء الصيف خرج ليلة الجمعة ، وإذا لبس ثوبا جديدا حمد الله وصلى ركعتين ، وكسا الخلق
ينصب لكل غادر لواء يعرف به يوم القيامة ينادي يوم القيامة من بطنان العرش ألا فليقم من كان أجره على الله ، فلا يقوم إلا من عفا عن أخيه
مولى القوم منهم إذا حزبه أمر دعا بهذا الدعاء ، وكان يقال إنه دعاء الفرج : اللهم احرسني بعينك التي لا تنام ، واكنفني بركنك الذي لا يرام ، وارحمني بقدرتك علي ، لا أهلك وأنت رجائي ، فكم من نعمة أنعمت بها علي قل لك عندها ...
إذا أصبحت ، وإذا أمسيت ، قل : اللهم احرسني بعينك التي لا تنام ، واكنفني بركنك الذي لا يرام ، واغفر لي بقدرتك علي ، لا أهلك وأنت رجائي ، رب كم من نعمة أنعمت بها علي قل لك عندها شكري فلم تحرمني ، وكم من ... كانت العرب تقول : الموت القادح أيسر من اللباس الفاضح
ثلاثة أضن بهم على الولاية وأراهم أكبر منها عبد الله : ابن مصعب الزبيري ، وإسحاق بن عزيز الزهري ، والربيع ، وكان إسحاق بن عزيز من جلساء أمير المؤمنين المهدي ، وكان حلوا وكان لعبد الله بن مصعب صديقا مثامنا ... الربيع حاجب المنصور هو الربيع بن يونس بن محمد بن أبي فروة
لم ير في الحجابة أعرق من ربيع وولده ، وكان الربيع حاجب أبي جعفر ومولاه ، ثم صار وزيره ، ثم حجب المهدي ، وهو الذي بايع المهدي ، وخلع عيسى بن موسى ، ومن ولده الفضل حجب هارون ، ومحمد المخلوع ، وابنه عباس ... كانت للربيع جارية ، يقال لها : أمة العزيز ، فائقة الجمال ، ناهدة الثديين ، حسنة القوام ، فأهداها إلى المهدي ، فلما رأى جمالها وهيئتها ، قال : هذه لموسى أصلح فوهبها لموسى ، فكانت أحب الخلق إليه ، وولدت ...
السابق

|

| من 1

حدث عن : المنصور ، وجعفر بْن مُحَمَّد الصادق.

رَوَى عنه : مُوسَى بْن سهل ، وابنه الفضل بْن الربيع ، وعبد الله بْن عامر التميمي.

وكان مع المنصور لما خرج إلى الشام لزيارة بيت المقدس.

السابق

|

| من 15

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة