مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » أنساب الأشراف للبلاذري » مبعث رسول الله صلى الله عليه وسلم

إنك لتصل الرحم وتصدق الحديث ، وتؤدي الأمانة وإن خلقك لكريم أول ما بدئ به رسول الله صلى الله عليه وسلم من الوحي الرؤيا الصادقة . فكان لا يرى رؤيا إلا كانت مثل فلق الصبح . وحببت إليه الخلوة . فكان يخلو بغار حراء ، فيتحنث فيه والتحنث التعبد والتبرر ويمكث الليالي ...
إذا دخل رمضان ، خرج من يريد التحنث منها إلى حراء ، فيقيم فيه شهرا ، ويطعم من يأتيه من المساكين . حتى إذا رأوا هلال شوال ، لم يدخل الرجل على أهله حتى يطوف بالبيت أسبوعا . فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم ... إنك لتصدق الحديث ، وتصل الرحم ، وتؤدي الأمانة . ثم إن خديجة ، قالت لأبي بكر الصديق : انطلق مع محمد إلى ورقة بن نوفل ، فإنه رجل يقرأ الكتب ، فليذكر له ما يسمع ، فانطلقا ، حتى أتيا ورقة ، فقال له النبي ...
إن إبليس أرن حين نزلت فاتحة الكتاب . قال : وأنزلت بالمدينة . جاورت بحراء شهرا ، فلما قضيت جواري نزلت فاستبطنت الوادي ، فنوديت ، فنظرت أمامي وخلفي وعن يميني وعن شمالي ، فلم أر أحدا ، ثم نوديت الثالثة ، فلم أر أحدا ، ثم نوديت فإذا هو في الهواء ، يعني : جبريل عليه ...
فتر الوحي عن النبي صلى الله عليه وسلم . وكان أول ما أنزل عليه : اقرأ باسم ربك الذي إلى قوله : ما لم يعلم سورة العلق آية 1 - 5 فلما فتر ، حزن حزنا شديدا حتى جعل يأتي رءوس الجبال مرارا ، فكلما أوفى ... أول ما نزل من القرآن : اقرأ باسم ربك الذي خلق سورة العلق آية 1
بينا أنا أمشي إذ سمعت صوتا ، فرفعت رأسي فإذا الملك الذي جاءني بحراء ، بين السماء والأرض ، فجثثت منه رعبا ، فأتيت خديجة ، فقلت : زملوني زملوني ، فنزلت : يأيها المزمل الثبت جاورت في حراء ، فلما قضيت جواري ، نزلت فاستبطنت الوادي ، فنوديت ، فنظرت أمامي وخلفي وعن يميني وعن شمالي ، فلم أر شيئا . فنظرت فإذا أنا به يعني : الملك بين السماء والأرض . فانطلقت إلى خديجة ، فقلت : دثروني ...
جاء جبريل إلى النبي صلى الله عليه وسلم في صورة رجل ، فقال له : اقرأ . قال : وما أقرأ ؟ قال : اقرأ باسم ربك الذي خلق ، إلى قوله ما لم يعلم سورة العلق آية 1 - 5 علم جبريل عليه السلام رسول الله صلى الله عليه وسلم الوضوء ، والصلاة ، وأقرأه : اقرأ باسم ربك الذي خلق سورة العلق آية 1 . فأتى خديجة زوجته ، فأخبرها بما أكرمه الله به ، وعلمها الوضوء ، فصلت معه . فكانت ...
فحص جبريل بعقبة الأرض ، فنبع ماء ، فعلم جبريل النبي صلى الله عليه وسلم الوضوء ، فمضمض ثم استنشق وغسل رجليه ، ثم نضح تحت إزاره ، ثم صلى ركعتين . فانصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم مسرورا ، فجاء إلى خديجة ... خديجة لما أتاها رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبرها بما بدئ به ، جمعت عليها ثيابها ، وأتت ورقة فحدثته حديثه وقالت له : ما جبريل ؟ فقال ورقة : سبحان الله القدوس ، جبريل ناموس الله الأكبر وسفيره إلى أنبيائه ...
هل أري رسول الله صلى الله عليه وسلم رؤيا النبوة ؟ فقال : الله أعلم ، ولكنه رأى النور الذي رآه عليه السلام أول من أسلم زيد بن حارثة
أول من صلى مع النبي صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه أول النساء إسلاما خديجة ، ومن الرجال زيد بن حارثة
أقام رسول الله صلى الله عليه وسلم بمكة ثلاث عشرة سنة ، ثم هاجر إلى المدينة فأقام بها عشر سنين أنزل القرآن على النبي صلى الله عليه وسلم وله أربعون سنة ، ثم مكث بمكة ثلاث عشرة سنة ، وبالمدينة عشر سنين ، وقبض وله ثلاث وستون سنة
أنزل القرآن على رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ابن ثلاث وأربعين سنة ، وأقام بمكة عشر سنين ، وبالمدينة عشر سنين ، وتوفي وهو ابن ثلاث وستين سنة بعث النبي صلى الله عليه وسلم ابن أربعين ، فأقام بمكة خمس عشرة سنة ، وبالمدينة عشر سنين ، وقبض وله خمس وستون سنة
بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم ابن أربعين ، فأقام بمكة عشر سنين ، وبالمدينة عشرا ، وتوفي على رأس ستين بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو ابن أربعين سنة فأقام بمكة اثنتي عشرة سنة ، وأقام باقي عمره بالمدينة ، وتوفي وهو ابن اثنتين وستين سنة ونصف سنة
السابق

|

| من 1

قالوا : وبعث رسول الله صلى الله عليه وسلم وله أربعون سنة ، وذلك في ملك إبرويز.

وعلى الحيرة إياس بن قبيصة بن أبي عفر الطائي الذي ملك بعد النعمان بن المنذر ، وكان النعمان قتل بالمدائن.

وحدثني محمد بن سعد ، عن الواقدي ، عن ابن أبي سبرة ، عن إسحاق بن عبد الله ، عن أبي جعفر قال : " نزل جبريل على النبي صلى الله عليه وسلم يوم الاثنين لسبع عشرة ليلة خلت من شهر رمضان ، بحراء ، ورسول الله صلى الله عليه وسلم ابن أربعين سنة ، وكان قبل ذلك يرى ويسمع ".

وحدثني محمد بن سعد ، عن الواقدي ، عن علي بن محمد بن عبيد الله ، عن منصور بن عبيد الله ، عن أمه عزيزة بنت أبي تجراة : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان " حين أراد الله كرامته وابتدأه بالنبوة ، إذا خرج لحاجته أبعد حتى لا يرى بيتا ويفضي إلى الشعاب والأودية ، فلا يمر بشجرة ، إلا قالت : السلام عليك يا رسول الله ، فيلتفت عن يمينه وشماله وخلفه فلا يرى أحدا ".

السابق

|

| من 31

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة