مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » تعليقة على علل ابن أبي حاتم » الماء لا ينجسه شيء إلا ما غلب على ريحه وطعمه ولونه ...

الماء لا ينجسه شيء إلا ما غلب على ريحه وطعمه ولونه
السابق

|

| من 1

رقم الحديث: 5
(حديث مرفوع) قَالَ ابْنُ مَاجَهْ : حَدَّثَنَا مَحْمُودُ بْنُ خَالِدِ ، وَالْعَبَّاسُ بْنُ الْوَلِيدِ الدِّمَشْقِيَّانِ ، قَالا : ثَنَا مَرْوَانُ بْنُ مُحَمَّدٍ ، ثَنَا رِشْدِينُ ، قَالَ : حَدَّثَنِي مُعَاوِيَةُ بْنُ صَالِحٍ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنْ أَبِي أُمَامَةَ الْبَاهِلِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ : رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " الْمَاءُ لا يُنَجِّسُهُ شَيْءٌ إِلا مَا غَلَبَ عَلَى رِيحِهِ وَطَعْمِهِ وَلَوْنِهِ " . قَالَ الْحَافِظُ عَبْدُ الْغَنِيِّ الْمَقْدِسِيُّ : وَرَوَاهُ أَبُو مُعَاوِيَةَ مُحَمَّدُ بْنُ خَازِمٍ ، وَعِيسَى بْنُ يُونُسَ بْنِ أَبِي إِسْحَاقَ ، وَأَبُو إِسْمَاعِيلَ الْمُؤَدِّبُ ، عَنْ الأَحْوَصِ بْنِ حَكِيمٍ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُرْسَلا . وَرَوَاهُ أَبُو شُرَحْبِيلَ عِيسَى بْنُ خَالِدٍ - ابْنُ أَخِي أَبِي الْيَمَانِ - عَنْ مَرْوَانَ بْنِ مُعَاوِيَةَ ، عَنْ رِشْدَيْنٍ ، عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ صَالِحٍ ، عَنْ رَاشِدِ بْن سَعْدٍ ، عَنْ ثَوْبَانَ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ . قَالَ الدَّارَقُطْنِيُّ : لَمْ يَرْفَعْهُ غَيْرُ رِشْدِينَ بْنِ سَعْدٍ ، وَلَيْسَ بِالْقَوِيِّ . كَذَا رَأَيْتُهُ بِخَطِّ الْحَافِظِ : عَنْ مَرْوَانَ بْنِ مُعَاوِيَةَ عَنْ رِشْدِينَ ، وَإِنَّمَا هُوَ ابْنُ مُحَمَّدٍ . وَقَالَ الطَّحَاوِيُّ : حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الْحَجَّاجِ ، : ثَنَا عَلِيُّ بْنُ مَعْبَدٍ ، ثَنَا عِيسَى بْنُ يُونُسَ ، عَنْ الأَحْوَصِ بْنِ حَكِيمٍ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " الْمَاءُ لا يُنَجِّسُهُ شَيْءٌ إِلا مَا غَلَبَ عَلَى لَوْنِهِ أَوْ طَعْمِهِ " . قَالَ الطَّحَاوِيُّ : هَذَا مُنْقَطِعٌ ، وَأَنْتُمْ لا تُثْبِتُونَ الْمُنْقَطِعَ ، وَلا تَحْتَجُّونَ بِهِ . وَقَالَ أَحْمَدَ بْنُ عَدِيٍّ فِِِي " الْكَامِلِ " : حَدَّثَنَا جَوْصَا ، ثَنَا أَبُو أُمَيَّةَ مُحَمَّدُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، ثَنَا بْنُ عُمَرَ ، عَنْ بْنِ يَزِيدَ ، عَنْ بْنِ سَعْدٍ ، عَنْ أُمَامَةَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " الْمَاءُ لا يَنْجُسُ إِلا مَا غَيَّرَ رِيحَهُ أَوْ طَعْمَهُ " . قَالَ ابْنُ عَدِيٍّ : وَهَذَا الْحَدِيثُ لَيْسَ يُوصِلُهُ عَنْ ثَوْرٍ ، إِلا حَفْصُ بْنُ عُمَرَ الأُبَلِّيُّ ، وَأَحَادِيثُهُ كُلُّهَا إِمَّا مُنْكَرُ الْمَتْنِ ، أَوْ مُنْكَرُ الإِسْنَادِ ، وَهُوَ إِلَى الضَّعْفِ أَقْرَبُ ، وَرَوَاهُ رِشْدِينُ بْنُ سَعْدٍ ، عَنْ مُعَاوِيَةَ بْنِ صَالِحٍ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنْ أُمَامَةَ مَوْصُولا أَيْضًا ، وَرَوَاهُ الأَحْوَصُ بْنُ حَكِيمٍ مَعَ ضَعْفِهِ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُرْسَلا ، وَلا يَذْكُرُ أَبَا أُمَامَةَ . وَقَالَ الْبَيْهَقِيُّ : أَخْبَرَنَا أَبُو طَاهِرٍ مُحَمَّدُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْفَقِيهُ ، أَبْنَا أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ الْحُسَيْنِ الْقَطَّانُ ، ثَنَا أَبُو الأَزْهَرِ ، ثَنَا مَرْوَانُ بْنُ مُحَمَّدٍ ، ثَنَا رِشْدِينُ بْنُ سَعْدٍ ، ثَنَا مُعَاوِيَةُ بْنُ صَالِحٍ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنْ أَبِي أُمَامَةَ الْبَاهِلِيِّ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " الْمَاءُ لا يُنَجِّسُهُ شَيْءٌ إِلا مَا غَلَبَ عَلَيْهِ طَعْمُهُ أَوْ رِيحُهُ " . وَأَخْبَرَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْحَافِظُ ، أَبْنَا أَبُو الْوَلِيدِ الْفَقِيهُ ، ثَنَا جَعْفَرٌ الْحَافِظُ ، ثَنَا أَبُو الأَزْهَرِ . . . . فَذَكَرَهُ بِإِسْنَادِهِ مِثْلَهُ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : " إِذَا كَانَ الْمَاءُ قُلَّتَيْنِ لَمْ يُنَجِّسْهُ شَيْءٌ إِلا مَا غَلَبَهُ رِيحُهُ أَوْ طَعْمُهُ " . كَذَا وَجَدْتُهُ ، وَلَفْظُ : ( الْقُلَّتَيْنِ ) فِيهِ غَرِيبٌ . وَأَخْبَرَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ ، أَبْنَا أَبُو الْوَلِيدِ ، ثَنَا الشَّامَاتِيُّ ، ثَنَا عَطِيَّةُ بْنُ بَقِيَّةَ بْنِ الْوَلِيدِ ، ثَنَا أَبِي ، عَنْ ثَوْرِ بْنِ يَزِيدَ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنْ أَبِي أُمَامَةَ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : إِنَّ الْمَاءَ طَاهِرٌ إِلا أَنْ يُغَيَّرَ رِيحُهُ أَوْ طَعْمُهُ أَوْ لَوْنُهُ بِنَجَاسَةٍ تَحْدُثُ فِيهِ " . وَأَخْبَرَنَا أَبُو حَازِمٍ الْحَافِظُ ، أَبْنَا أَبُو أَحْمَدَ الْحَافِظُ ، أَبْنَا أَبُو الْحَسَنِ أَحْمَدُ بْنُ عُمَيْرِ بْنِ يُوسُفَ الدِّمَشْقِيُّ بِدِمَشْقَ ، ثَنَا أَبُو أُمَيَّةَ - يَعْنِي : مُحَمَّدَ بْنَ إِبْرَاهِيمَ - ، ثَنَا حَفْصُ بْنُ عُمَرَ ، ثَنَا ثَوْرُ بْنُ يَزِيدَ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنْ أَبِي أُمَامَةَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " الْمَاءُ لا يَنْجُسُ إِلا مَا غُيِّرَ رِيحُهُ أَوْ طَعْمُهُ " . وَرَوَاهُ عِيسَى بْنُ يُونُسَ ، عَنْ الأَحْوَصِ بْنِ حَكِيمٍ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُرْسَلا . وَرَوَاهُ أَبُو أُسَامَةَ ، عَنْ الأَحْوَصِ ، عَنْ أَبِي عَوْنٍ ، وَرَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، قَوْلِهِمَا . وَالْحَدِيثُ غَيْرُ قَوِيٍّ إِلا أَنَّا لا نَعْلَمُ فِي نَجَاسَةِ الْمَاءِ إِذَا تَغَيَّرَ بِالنَّجَاسَةِ خِلافًا ، وَاللَّهُ أَعْلَمُ . أَخْبَرَنَا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْحَافِظُ ، ثَنَا أَبُو الْعَبَّاسِ بْنُ يَعْقُوبَ ، أَبْنَا الرَّبِيعُ ، أَبْنَا الشَّافِعِيُّ ، قَالَ : وَمَا قُلْتُ مِنْ أَنَّهُ إِذَا تَغَيَّرَ طَعْمُ الْمَاءِ وَرِيحُهُ وَلَوْنُهُ كَانَ نَجِسًا ، يُرْوَى عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ وَجْهٍ لا يُثْبِتُ أَهْلُ الْحَدِيثِ مِثْلَهُ ، وَهُوَ قَوْلُ الْعَامَّةِ ، لا أَعْلَمُ بَيْنَهُمْ فِيهِ خِلافًا . وَقَالَ ابْنُ أَبِي حَاتِمٍ : سَأَلْتُ أَبِي ، عَنْ حَدِيثٍ رَوَاهُ عِيسَى بْنُ يُونُسَ ، عَنْ الأَحْوَصِ بْنِ حَكِيمٍ ، عَنْ رَاشِدِ بْنِ سَعْدٍ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " لا يَنْجُسُ الْمَاءُ إِلا مَا غَلَبَ عَلَيْهِ طَعْمُهُ وَلَوْنُهُ " . فَقَالَ أَبِي : يُوصِلُهُ رِشْدِينُ بْنُ سَعْدٍ ، يَقُولُ : عَنْ أَبِي أُمَامَةَ ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَرِشْدِينُ لَيْسَ بِقَوِيٍّ ، وَالصَّحِيحُ مُرْسَلٌ ، وَاللَّهُ أَعْلَمُ . .

السابق

|

| من 1

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة