مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الشيخ الإمام الحافظ ، الجوال ، أبو الوليد ، الحسن بن محمد بن علي البلخي الدربندي.

سمع أبا عبد الله محمد بن أحمد غنجار ، ونحوه ببخارى ، وأبا الحسين بن بشران وطبقته ببغداد ، والشيخ العفيف عبد الرحمن بن أبي نصر ، ونحوه بدمشق ، وأبا زكريا المزكي ، وأبا بكر الحيري بنيسابور ، وأبا عمر الهاشمي بالبصرة ، وابن نظيف الفراء بمصر.

حدث عنه : أبو بكر الخطيب ، وأبو علي الحداد ، وأبو عبد الله الفراوي ، وعبد المنعم بن القشيري ، وزاهر الشحامي ، وآخرون.

قال ابن النجار : رحل من بخارى إلى إسكندرية ، وهو مكثر صدوق ، لكنه رديء الخط ، لم يكن له كبير معرفة بالحديث ، سمع ببلخ من علي بن أحمد الخزاعي ، وبنيسابور من أبي زكريا المزكي ، وبهراة من القاضي أبي منصورالأزدي ، وبإستراباذ من بندار بن محمد ، وبالبصرة من القاضي أبي عمر الهاشمي ، وبمصر من أبي عبد الله بن نظيف.

وقال عبد الغافر في تاريخه : طوف أبو الوليد البلاد ، وحصل الأسانيد والغرائب.

قلت : مات بسمرقند في رمضان سنة ست وخمسين وأربع مائة.

قال عبد الغافر في السياق : أبو الوليد الدربندي الصوفي المحدث ، من المشايخ الجوالين في الحديث.

السابق

|

| من 2

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة