مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » البلدان وفتوحها وأحكامها للبلاذري » كتاب فتوح البلدان البلاذري

أموال بني النضير أموال بني قريظة
خيبر فدك
أمر وادي القرى وتيماء مكة
الطائف تبالة وجرش
تبوك وايلة وأذرح ومقنا والجرباء دومة الجندل
صلح نجران اليمن
عمان البحرين
اليمامة خبر ردة العرب في خلافة أَبِي بكر الصديق رضي اللَّه عنه
فتوح الشام ذكر شخوص خَالِد بْن الوليد إِلَى الشام وما فتح في طريقه
أمر نصارى بني تغلب بْن وائل الثغور الجزرية
ملطية نقل ديوان الرومية
فتوح أرمينية فتوح مصر والمغرب
في أمر القراطيس فتوح السواد
يوم قس الناطف وهو يوم الجسر يوم مهران وهو يوم النخيلة
يوم القادسية فتح المدائن
يوم جلولاء الوقيعة ذكر تمصير الكوفة
أمر واسط العراق أمر البطائح
أمر مدينة السلام نقل ديوان الفارسية
فتوح الجبال حلوان فتح نهاوند
الدينور وماسبذان ومهرجان قذف فتح همذان
قم وقاشان وأصبهان مقتل يزدجرد بْن شهريار بْن كسرى أبرويز بْن هرمز بْن أنوشروان
فتح الري وقومس فتح قزوين وزنجان
فتح أذربيجان فتح الموصل
شهرزور والصامغان ودراباذ جرجان وطبرستان ونواحيها
فتوح كور دجلة تمصير البصرة
أمر الأساورة والزط كور الأهواز
كور فارس وكورمان سجستان وكابل
خراسان فتوح السند
أحكام أراضي الخراج ذكر العطاء في خلافة عُمَر بْن الخطاب رضي اللَّه عنه
أمر الخاتم أمر النقود
أمر الخط
السابق

|

| من 1

بسم اللَّه الرَّحْمَنِ الرحيم قَالَ أَحْمَد بْن يَحْيَى بْن جابر ، أَخْبَرَنِي جماعة من أهل العلم بالحديث والسيرة وفتوح البلدان سقت حديثهم واختصرته ورددت من بعضه عَلَى بعض أن رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لما هاجر إِلَى المدينة من مكة نزل عَلَى كلثوم بْن الهدم بْن امرئ القيس بْن الحارث بْن زيد بْن عُبَيْد بْن أمية بْن زيد بْن مَالِك بْن عوف بْن عَمْرو بْن عوف بْن مَالِك بْن الأوس بقباء ، وكان يتحدث عند سَعْد بْن خَيْثَمَة بْن الحارث بْن مَالِك أحد بني السلم بْن امرئ القيس بْن مَالِك بْن الأوس ، حَتَّى ظن قوم أنه نزل عنده ، وكان المتقدمون في الهجرة من أصحاب رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، ومن نزلوا عَلَيْهِ منَ الأنصار بنوا بقباء مسجدا يصلون فيه ، والصلاة يومئذ إِلَى بيت المقدس ، فلما ورد رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قباء صلى بهم فيه ، فأهل قباء يقولون : إنه المسجد الَّذِي يقول اللَّه تعالى فيه : لَمَسْجِدٌ أُسِّسَ عَلَى التَّقْوَى مِنْ أَوَّلِ يَوْمٍ أَحَقُّ أَنْ تَقُومَ فِيهِ سورة التوبة آية 108 وروى أن المسجد الذي أسس على التقوى مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

السابق

|

| من 841

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة