مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » أمالي ابن بشران 19

اللهم أعوذ بك من عذاب النار ، ومن عذاب القبر ، ومن فتنة المحيا والممات ، ومن شر المسيح الدجال هو أهل التقوى وأهل المغفرة سورة المدثر آية 56 ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : قال ربكم عز ...
أوصاني أن أنظر إلى من هو دوني ولا أنظر إلى من هو فوقي ، وأوصاني بحب المساكين والدنو منهم ، وأوصاني ... من قال : سبحان الله كتب الله له عشرا ، ومن قالها عشر مرات كتب الله له بها مائة ، ومن استغفر غفر الله ...
من أصبح وهمه غير الله عز وجل فليس من الله في شيء ، ومن لم يهتم للمسلمين فليس منهم من تبعك على هذا الأمر ؟ فقال : حر وعبد ، قال : قلت : ما الإسلام ؟ قال : طيب الكلام ، قال : قلت ...
إذا دخل أهل الجنة الجنة ، وأهل النار النار ، قيل لي : يا محمد ، اشفع ، فأخرج منها من أحببت ، فقال ... ثلاثة : أهله ، وماله ، وعمله ، فيرجع اثنان ويبقى واحد ، يرجع أهله وماله ، ويبقى عمله
إنا نقتدي ولا نبتدى ، ونتبع ولا نبتدع ، وإن أفضل ما تمسكنا بالأثر ما من يوم طلعت شمسه إلا وكل بجنبتيها ملكان ، يناديان نداء يسمعه خلق الله كلهم غير الثقلين : يأيها ...
خير يوم طلعت فيه شمس يوم الجمعة ، فيه خلق آدم عليه السلام ، وفيه أهبط ، وفيه تيب عليه ، وفيه تقوم ... اللهم أحدث لي خيرا وأدمني عليه ، وقدم لي خيرا وأوردني عليه ، وارزقني شوق المشتاقين إلى ما تشوقهم ، ...
اللهم اجعل خير عمري آخره ، وخير عملي خواتمه ، وخير أيامي يوم ألقاك يخرج قوم من أمتي يمرقون من الدين مروق السهم من الرمية ، يقتلهم علي بن أبي طالب ، ثلاث مرات ، قال ...
ليس من المسلمين رجلان تواجها بسيفيهما فقتل أحدهما الآخر ، إلا كانا في النار لا يزني حين يزني وهو مؤمن ، ولا يسرق حين يسرق وهو مؤمن ، ولا يشرب الخمر حين يشربها وهو مؤمن ، ولا ...
لا يشرب الخمر وهو مؤمن ، ثم التوبة معروضة كيف أنعم ؟ أو قال : كيف أنتم ؟ شك أبو طالب , وصاحب ، قالا : الصور قد التقم القرن بفيه ، وأصغى ...
أيما رجل مسلم كسب من حلال ، فأطعم نفسه أو كساها فمن دونه من خلق الله عز وجل إلا كانت له بها صدقة ، ... يسع كل مؤمن حتى يكون منتهاه إلى الجنة
من البيان سحرا ، وإن من الشعر لحكمة تقتلون اليهود حتى يختبئ أحدهم وراء الحجر ، فيقول الحجر : يا عبد الله ، يا مسلم ، هذا يهودي ورائي فاقتله ...
وقع بين علي ، وعثمان رضي الله عنهما كلام فيه غلظة أول النهار ، فلما كان وسط النهار ... يتعوذ من عذاب القبر وعذاب جهنم وفتنة الدجال
ألا أعلمك كلمة ؟ ، قال هاشم : ألا أدلك على كلمة ، من كنز الجنة من تحت العرش , لا قوة إلا بالله ... رجل لا يتم ركوعه ولا سجوده ، فلما انصرف ، قال له : منذ كم صليت هذه الصلاة ؟ ، فذكر مدة ، فقال : ...
ألا إنكم ولاة هذا الأمر من بعدي ، فلا أعرفن ما شققتم على أمتي من بعدي ، اللهم من شق على أمتي فشق عليه ... إن للشهيد في سبيل الله عز وجل ست خصال ، قال : وما هن يا رسول الله ؟ قال : تغفر له كل خطيئة أصابها ...
موت الغريب شهادة من قدم ثلاثة من ولده لم يبلغوا الحنث أدخله الله بفضل رحمته إياهم
ست من كن فيه فقد بلغ حقيقة الإيمان : ضرب أعداء الله بالسيف ، وابتكار الصلاة في اليوم الدجن ، وإسباغ ... الإيمان إقرار باللسان وعمل بالأركان ويقين بالقلب
إنه لا ينبغي لامرئ مسلم يشهد مقاما فيه حق إلا تكلم به ، فإنه لن يقدم أجله ، ولن يحرم رزقا هو له ... أنزلت علي آنفا سورة ، فقرأ : بسم الله الرحمن الرحيم إنا أعطيناك الكوثر سورة الكوثر آية 1 ، فصل ...
قد كان فيمن خلا قبلكم من الأمم ناس محدثون ، فإن يكن في أمتي أحد فهو عمر بن الخطاب إن الله عز وجل أحاط حائط الجنة لبنة من ذهب ولبنة من فضة ، وغرس غرسها بيده عز وجل ، ثم قال لها : تكلمي ...
كم صلى أمير المؤمنين ؟ فقالوا : أربعا ، قال : فصلى أربعا ، قال : فقلنا : ألم تحدثنا أن النبي صلى الله ... يقبض الله عز وجل السماوات والأرض يوم القيامة بيمينه ، ويقول : أنا الملك ، أين ملوك الأرض
أيصلي الرجل منا في الثوب الواحد ؟ قال : أوكلكم يجد ثوبين الخيل لرجل أجر ، ولرجل ستر ، وعلى رجل وزر ، فأما الذي هي لرجل أجر فرجل ربطها في سبيل الله فأطال لها ...
الحمر ، فقال : لم ينزل فيها شيء إلا الآية الجامعة الفاذة : فمن يعمل مثقال ذرة خيرا يره { 7 } ومن ... إني تارك فيكم الثقلين كتاب الله عز وجل وعترتي
لكل نبي دعوة مستجابة ، وإني وضعت دعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة ما أصبح عند آل محمد صاع حب ، ولا صاع تمر ، وإن له يومئذ لتسع نسوة ، ولقد رهن درعا له عند يهودي بالمدينة ...
السابق

|

| من 1

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 18
(حديث مرفوع) وَأَخْبَرَنَا دَعْلَجٌ ، ثنا مُوسَى بْنُ هَارُونَ ، ثنا أَبُو طَالِبٍ عَبْدُ الْجَبَّارِ بْنُ عَاصِمٍ الشَّيْبَانِيُّ ، حَدَّثَنِي مُوسَى بْنُ أَعْيَنَ الْحَرَّانِيُّ ، عَنِ الأَعْمَشِ ، عَنْ أَبِي صَالِحٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، وَعَنْ عِمْرَانَ ، عَنْ عَطِيَّةَ ، عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " كَيْفَ أنْعَمُ ؟ أَوْ قَالَ : كَيْفَ أَنْتُمُ ؟ شَكَّ أَبُو طَالِبٍ , وَصَاحِبُ ، قَالا : الصُّورِ قَدِ الْتَقَمَ الْقَرْنَ بِفِيهِ ، وَأَصْغَى سَمْعَهُ ، وَحَنَى جَبِينَهُ ، يَنْتَظِرُ مَتَى يُؤْمَرُ أَنْ يَنْفُخَ فَيَنْفُخَ " ، فَقَالُوا : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، كَيْفَ نَقُولُ ؟ قَالَ : قُولُوا : " حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ عَلَى اللَّهِ تَوَكَّلْنَا " .

السابق

|

| من 1

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة