رقم الراوي اسم الراوي النوع رجل
الكنية اسم الشهرة النسب
الوصف اللقب النشاط
المذهب الرتبة الطبقة
سنة الوفاة سنة الميلاد عمر الراوي
الإقامة بلد الوفاة          
الأقرباء
الموالي روى له          

 

 

 

 

[6319] خت قد ت س ق مؤمل بن إِسْمَاعِيلَ القرشي العدوي أَبُو عَبْد الرَّحْمَنِ البصري
نزيل مكة مولى آل عمر بن الخطاب، وقيل: مولى بني بكر بن عبد مناة بن كنانة .

روى عن
1- إبراهيم بن يزيد الخوزي
2- وحماد بن زيد خت
3- وحماد بن سلمة ت
4- وسفيان الثوري خت ت س ق
5- وسفيان بن عيينة
6- وشعبة بن الحجاج
7- وعكرمة بن عمار اليمامي
8- وعمارة بن زاذان الصيدلاني
9- وفضيل بن عياض
10- ومبارك بن فضالة
11- ونافع بن عُمَرَ الجمحي ت
12- وأبي هلال الراسبي قد

روى عنه
1- أَحْمَد بن إِبْرَاهِيمَ الدورقي العبدي
2- وأحمد بن حَنْبَلٍ
3- وأَبُو الجوزاء أَحْمَد بن عثمان النوفلي س
4- وأحمد بن نصر الفراء النيسابوري س
5- وإسحاق بن راهويه
6- وأَبُو بشر بكر بن خلف
7- وجعفر بن مسافر التنيسي
8- وعثمان بن يَحْيَى القرقساني
9- وعلي بن سهل الرملي سي
10- وعلي بن المديني
11- وأَبُو عمير عِيسَى بن مُحَمَّد بن النحاس الرملي
12- ومثنى بن معاذ بن معاذ العنبري
13- ومحمد بن بشار بندار ت س ق
14- ومحمد بن سهل بن المهاجر الرقي
15- ومحمد بن عبد المجيد التميمي
16- وأَبُو كريب مُحَمَّد بن العلاء
17- وأَبُو مُوسَى مُحَمَّد بن المثنى ت
18- ومحمود بن غيلان المروزي ت
19- ومؤمل بن إهاب
20- وأَبُو يوسف يعقوب بن إِسْحَاقَ الجيزي

علماء الجرح والتعديل

قال 1 أَبُو بَكْرِ بْنُ أبي خيثمة، عن يَحْيَى بن معين 1: 2 ثقة 2 .

وقال 1 عثمان بن سعيد الدارمي: قلت ليحيى بن معين 1: أي شيء حال مؤمل فِي سفيان ؟ فَقَالَ: هو 2 ثقة 2، قلت: هو أحب إليك أَبُو عُبَيْد اللَّهِ، فلم يفضل أحدا عَلَى الآخر .

وقال 1 أَبُو حاتم 1: 2 صدوق شديد فِي السنة كثير الخطأ 2 .

وقال 1 البخاري 1: 2 منكر الحديث 2 .

وقال 1 أَبُو عبيد الآجري: سألت أبا داود عن مؤمل بن إِسْمَاعِيلَ 1: 2 فعظمه ورفع من شأنه إلا أنه يهم فِي الشيء 2

2 وذكره ابن حبان فِي كتاب الثقات 2 .

وقال غيره: دفن كتبه، فَكَانَ يحدث من حفظه فكثر خطؤه .

قال البخاري: مات سنة خمس أو ست ومائتين .

وقال ابن حبان، وأَبُو الْقَاسِمِ بْنُ أبي عَبْد اللَّهِ بن مندة: مات سنة ست ومائتين، زاد بن مندة: فِي رمضان، استشهد بِهِ البخاري

وروى له أَبُو دَاوُدَ فِي القدر، والباقون سوى مسلم