الإثنين 14 شوال 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




نسي السجدة الثانية من الركعة الأخيرة فذكره المأمومون بعد الصلاة

الأربعاء 22 جمادى الآخر 1432 - 25-5-2011

رقم الفتوى: 157425
التصنيف: النقص في الصلاة

 

[ قراءة: 12023 | طباعة: 324 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال

إمام نسي السجدة الثانية من الركعة الأخيرة من صلاة الظهر، ولم يتم تذكيره من قبل المأمومين ثم سلم وتم تذكيره بعد السلام حيث قام وأتى بركعة جديدة ثم سجد السهو بعد الركعة الجديدة، فما الحكم في ذلك؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد كان على الإمام هنا عندما علم بالأمر بعد سلامه قبل حصول الطول أن يحرم ويأتي بالسجدة التي نسيها ثم يتشهد ويسلم ثم يسجد للسهو، وحيث إنه أتى بركعة كاملة صح ذلك عند بعض أهل العلم، كما سبق بيان ذلك في الفتوى رقم: 136130.

وكان على المأمومين أن ينبهوه بالتسبيح، فإن لم يمتثل سجدوها لأنفسهم، ولا يتابعوه في ترك السجدة، فإن تابعوه فمن كان منهم عالماً بتحريم ذلك بطلت صلاته اتفاقاً، وإن كان جاهلاً لم تبطل صلاته على الصحيح إن تدارك الإصلاح قبل طول الفصل، كما سبق أن أوضحنا في الفتويين رقم: 60426، ورقم: 104051.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة