يجوز للمرء أن يتبول واقفا إذا أمن رشاش بوله
رقم الفتوى: 897

  • تاريخ النشر:الإثنين 7 رجب 1422 هـ - 24-9-2001 م
  • التقييم:
26504 0 341

السؤال

يوجد في بعض الأماكن العامة حمّامات (افرنجية) وهذه الحمامات غالباَ ما تكون متسخة ولا يستطيع أحد الجلوس عليها مما يضطر الواحد إلى التبول واقفاَ. فهل يجوز في هذه الحالة أن يتبول الإنسان وهو واقف؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد:

فيجب على المسلم أن يحترز من بوله لئلا يرتد منه شيء إلى ثيابه أو بدنه لأن عدم الاحتراز منه يعد من أسباب عذاب القبر لقوله صلى الله عليه وسلم: "إنهما ليعذبان وما يعذبان في كبير أما أحدهما فكان لا يستتر من بوله وأما الآخر فكان يمشي بالنميمة" متفق عليه . وفي رواية: لايستنزه وفي رواية أخرى لا يستبرئ. والجميع بمعنى واحد. والتبول واقفا في الحالة التي ذكرها السائل جائز حيث إن الحمامات تكون متسخة بالنجاسة ويتعذر إزالتها، ويشترط لذلك أن يأمن من ارتداد رشاش البول عليه فقد روى البخاري في الصحيحين عن حذيفة قال: "أتى النبي صلى الله عليه وسلم سباطة قوم فبال قائما ثم دعا بماء فجئته بماء فتوضأ" والله اعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة