الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

غناء البنات الصغيرات في الأعراس
رقم الفتوى: 60800

  • تاريخ النشر:الخميس 28 صفر 1426 هـ - 7-4-2005 م
  • التقييم:
3313 0 264

السؤال

فعن عامر بن سعد رضي الله عنه قال: دخلت على قرظة بن كعب وأبي مسعود الأنصاري في عرس، وإذا جوار يغنين وقلت أنتما صاحبا رسول الله ومن أهل بدر_يفعل هذا عندكم !! وقالا:(( إن شئت فاسمع معنا وإن شئت فاذهب قد رخص لنا في اللهو عند العرس)) رواه النسائي والحاكم وصححه، وهل هذا يدل على جواز الاستماع إلى صوت النساء في الزفاف أم خص بالجوار. وحديث آخر قال كانت واحدة تغني فلما قالت وفينا النبي يعلم ما في غد فقال دعي هذا وقولي بالذي كنت تقولينرواه البخاري

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن الغناء المباح جائز في العرس إذا لم تكن فيه موسيقى ولا خلاعة، ويجوز للرجال سماعه إذا كان من بنات صغيرات لا تخاف الفتنة بهن؛ كما يدل عليه حديث الربيع بنت معوذ في البخاري أنها قالت: جاء النبي صلى الله عليه وسلم فدخل حين بني علي، فجلس على فراشي كمجلسك مني، فجعلت جويريات لنا يضربن بالدف ويندبن من قتل من آبائي يوم بدر إذ قالت إحداهن: وفينا نبي يعلم ما في غد، فقال: دعي هذه وقولي بالذي كنت تقولين. وروى البخاري في صحيحه عن عائشة: أنها زفت امرأة إلى رجل من الأنصار فقال النبي صلى الله عليه وسلم: يا عائشة ما كان معكم لهو فإن الأنصار يعجهم اللهو. وراجع فتح الباري وتحفة الأحوذي. وراجع الفتاوى التالية أرقامها: 16159 ، 22840 ، 54316 ، 8122 ، 19007 ، 987.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: