تخلل قيام الليل بعض الأعمال والتصرفات
رقم الفتوى: 59578

  • تاريخ النشر:الخميس 23 محرم 1426 هـ - 3-3-2005 م
  • التقييم:
2171 0 203

السؤال

هل يجوز الحديث بعد أي ركعتين من ركعات القيام أي بعد إلقاء السلام؟ وهل يجوز مثلا التحرك وإدخال طفل إلى الحمام مثلا؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا مانع من تخلل قيام الليل بعض الأعمال والتصرفات من أمثال ما ذكرت.

ففي البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: بت في بيت خالتي ميمونة فصلى رسول الله صلى الله عليه وسلم العشاء، ثم جاء فصلى أربع ركعات، ثم نام، ثم قام، فجئت فقمت عن يساره فجعلني عن يمينه فصلى خمس ركعات، ثم صلى ركعتين، ثم نام... الحديث.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة