حكم البول بالغرفة ليلا لمن خاف الذهاب للحمام
رقم الفتوى: 49008

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 6 ربيع الآخر 1425 هـ - 25-5-2004 م
  • التقييم:
4043 0 232

السؤال

أريد أن أعرف حكم من يبول داخل غرفتi في الليل خوفا من الذهاب إلى الحمام، ويبول داخل الغرفة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد حث الإسلام على النظافة والطهارة وأمر باجتناب الأنجاس والأقذار، كما سبق في الفتوى رقم: 32475.

فينبغي للمسلم أن يكون نظيفاً طاهراً في الظاهر وفي الباطن بعيداً عن الأقذار والأنجاس الحسية والمعنوية.

ولهذا فقد نص بعض أهل العلم على منع التلطخ بالنجاسة عمداً، كما سبق في الفتوى رقم: 37855.

وعليه فالبول داخل الغرفة المؤدي إلى تنجيس أثاثها وتقذير داخلها لغير مسوغ لا ينبغي، بل لا يجوز إن كانت النجاسة ستصيب البدن على القول بمنع التلطخ بالنجاسة عمدا، أما إذا كان لمسوغ من خوف ونحوه فلا حرج فيه، ولكن ينبغي اتخاذ إناء لمن يخاف من الخروج من غرفته إلى المراحيض للبول فيه اجتناباً للنجاسة وبعدا عن الاقذار، قال الشربيني في مغني المحتاج: ويندب أن يتخذ له إناء للبول ليلاً قاله في العباب. انتهى.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة