أمور تعين المرء على قيام الليل
رقم الفتوى: 43154

  • تاريخ النشر:الأحد 26 ذو القعدة 1424 هـ - 18-1-2004 م
  • التقييم:
6004 0 218

السؤال

ماذا أعمل لأقوم الليل؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقيام الليل عمل الأنبياء ودأب الصالحين، وفضله عظيم وقد تقدم الحديث عنه في الفتوى رقم: 33763، أما الأسباب التي تعين الإنسان على قيام الليل فتجدها مذكورة في الفتوى رقم: 19808، وما ورد هناك هو من أهمها، يضاف إليه الإخلاص لله وقصد مرضاته، طمعاً في ثوابه وخوفاً من عقابه، مع الاستعانة بمن يعينه على القيام كالزوجة إذا أمن الرياء، أو ضبط منبه يعينه على معرفة الوقت وإيقاظه من النوم.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة