لا حرج في صلاة التراويح خلف إمام والفريضة خلف إمام آخر
رقم الفتوى: 40404

  • تاريخ النشر:الأحد 29 رمضان 1424 هـ - 23-11-2003 م
  • التقييم:
4332 0 210

السؤال

ما حكم الشرع فى رجل دخل المسجد فى ليل رمضان بنية صلاة العشاء والتراويح، ولما لم يجد الإمام الراتب ووجد إماماً آخر صلى العشاء وخرج وصلى التراويح بمسجد آخر خلف إمام آخر
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فلا حرج في ترك صلاة التراويح خلف هذا الإمام وصلاتها خلف غيره لكونه أندى صوتاً أو يقدم درساً أثناء التراويح. ولا أثر في هذا لكونه نوى عند دخول المسجد أن يصلي في هذا المسجد العشاء والتراويح، ولكن إن كان يخشى من أن يترتب على تركه صلاة التراويح خلف هذا الإمام مفسدة، كأن يساء به الظن أو يساء بالإمام الظن، أو يكون ذلك سبباً لإدخال الحزن على إمام المسجد أو تنفير الناس عنه، فلا ريب أن الأولى أن يصلي خلفه في هذه المرة، ولا يعدل عنه إلى غيره، لأن درء المفاسد مقدم على جلب المصالح. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة