شك في النجاسة هل هي يسيرة أو كثيرة
رقم الفتوى: 360634

  • تاريخ النشر:الأربعاء 14 محرم 1439 هـ - 4-10-2017 م
  • التقييم:
7151 0 80

السؤال

ما حكم من شك في النجاسة هل هي يسيرة أم لا؟ لغير الموسوس.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فغير الموسوس إن شك في النجاسة هل هي يسيرة أو لا؟ فليبن على الأصل، وهو عدم بلوغ تلك النجاسة إلى حد الكثرة؛ فإن هذا هو المتيقن، والقاعدة أن اليقين لا يزول بالشك.

 وفي أسنى المطالب، في شرح روض الطالب -وهو من كتب الشافعية-: (وَلِلْمَشْكُوكِ فِي كَثْرَتِهِ حُكْمُ الْقَلِيلِ) فَيُعْفَى عَنْهُ؛ لِأَنَّ الْأَصْلَ فِي هَذِهِ النَّجَاسَةِ الْعَفْوُ، إلَّا إذَا تَيَقَّنَّا الْكَثْرَةَ. اهـ.

على أنك مصاب بالوسوسة -كما هو بين من أسئلتك- فلا يمكننا تجاهل نصحك بالإعراض عن الوساوس، وعدم الالتفات إليها والمبالاة بها؛ فإن استرسالك مع هذه الوساوس يفضي بك إلى شر عظيم.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة