بداية نزول القرآن الكريم
رقم الفتوى: 31417

  • تاريخ النشر:الأربعاء 28 صفر 1424 هـ - 30-4-2003 م
  • التقييم:
57194 0 497

السؤال

متى نزل القرآن على سيدنا محمد؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد ذهب جمهورالعلماء إلى أن أول ما نزل من القرآن على رسول الله صلى الله عليه وسلم هو الآيات الأول من صدر سورة العلق وهي قوله تعالى: اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ* خَلَقَ الْأِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ* اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ* الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ* عَلَّمَ الْأِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ [العلق]. وقد كان هذا في السابع عشر من رمضان، قال ابن كثير في البداية والنهاية نقلاً عن الواقدي عن أبي جعفر الباقر أنه قال: كان ابتداء الوحي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم الاثنين لسبع عشرة خلت من رمضان وقيل من الرابع والعشرين. انتهى. واختلف أهل العلم في أي سنة كان ذلك من عمره صلى الله عليه وسلم فقيل في السنة الأربعين لما روى أحمد عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم وأنزل عليه القرآن وهو ابن أربعين سنة، فمكث بمكة ثلاث عشرة سنة، وبالمدينة عشر سنين، ومات وهو ابن ثلاث وستين سنة. وقيل إن بداية نزول القرآن كانت في السنة الثالثة والأربعين من عمر النبي صلى الله عليه وسلم، لما روى أحمد أيضاً عن ابن عباس قال: انزل على النبي صلى الله عليه وسلم وهو ابن ثلاث وأربعين فمكث بمكة عشراً والمدينة عشراً، ومات وهو ابن ثلاث وستين. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة