حكم الدخول على الأبوين بدون استئذان
رقم الفتوى: 30899

  • تاريخ النشر:الأحد 18 صفر 1424 هـ - 20-4-2003 م
  • التقييم:
5471 0 361

السؤال

ما حكم الدين فى من دخل على أبويه فى الأوقات التي حرمها الله عن قصد، وما الكفارة، وهل يغفر الله له؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن كان هذا الفعل قد وقع من شخص مكلف فلا شك أنه قد ارتكب إثماً وتجب عليه المبادرة إلى التوبة منه، لأن الكبير يجب عليه الاستئذان في كل وقت ما لم يكن مملوكاً لمن يريد الدخول عليه فيندب له في بعض الأوقات، وعلى كل حال، فلا يجوز لهذا الشخص الدخول بغير استئذان ، وإن كان ذلك قد وقع منه وهو صغير فإنه لا يأثم بذلك، لأنه دون سن التكليف، ويستحب الاستئذان في حقه عند الجمهور، وعلى وليه توجيهه وإرشاده، ولمزيد من الفائدة نحيل السائل على الفتوى رقم: 11327.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة