عدد ركعات صلاة التراويح
رقم الفتوى: 301840

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 14 رمضان 1436 هـ - 30-6-2015 م
  • التقييم:
35940 0 177

السؤال

أنا مريض لا أستطيع الخروج من البيت، وأريد أن أصلي التراويح في البيت، فكم أقل ركعاتها؟ وهل أصلي أيضا قيام الليل؟ أم التراويح تكفي؟ لأنه يشق علي أن أصلي التراويح مثلا 11 ركعة مع القيام آخر الليل، فقد أصليها 7 أو 9، وأحيانا 3 على حسب صحتي.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فنسأل الله تعالى أن يشفيك ويعافيك، وقيام الليل في رمضان وفي غيره من السنن المستحبة المرغب فيها وليس بواجب، ولكنه في رمضان آكد، لقوله صلى الله عليه وسلم: من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه. متفق عليه.

والقيام في رمضان ـ التراويح ـ يتحقق بالصلاة في البيت، وفي المسجد مع الجماعة، ومنفردا، وفي أي وقت من أوقات الليل مما بين صلاة العشاء وطلوع الفجر، فلو صليت إحدى عشرة ركعة لكفتك عن التراويح وقيام الليل، فقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم من حديث عائشة قالت: ما كان يزيد في رمضان ولا غيره على إحدى عشرة ركعة يصلي أربعاً، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي أربعاً، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي ثلاثاً... متفق عليه.
ولو نقصت عن ذلك أو زدت عليه، فلا حرج عليك، والأمر في ذلك واسع كما قال العلماء، وانظر الفتوى رقم: 2497.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة