طريقة قضاء الصلوات، وهل يجب الوضوء مع كل صلاة مقضية؟
رقم الفتوى: 258769

  • تاريخ النشر:الأحد 24 شعبان 1435 هـ - 22-6-2014 م
  • التقييم:
6531 0 143

السؤال

‏أثناء فترة الدراسة، فاتتني بعض ‏الصلوات دون قصد، وكنت أكتبها ‏في ورقة، ونويت صلاتها في ‏الإجازة، ولم أكن أعلم أنه يجب عليّ ‏قضاؤها فورًا، وأنا مصابة بالتهابات ‏مهبلية، فطرية، فهل عليّ أن أعيد كل ‏الصلوات مع الصلاة التي مثلها، ‏فمثلًا: أصلي العشاء التي فاتتني، ‏وبعدها أصلي عشاء اليوم، أم كيف ‏أقضيها؟ وهل عليّ إعادة وضوئي بعد ‏الانتهاء من الصلاة الأولى؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فالواجب عليك قضاء هذه الصلوات على الفور بحسب استطاعتك، بما لا يضر ببدنك، أو معيشة تحتاجينها، ورخص فقهاء المالكية في قضاء صلاة يومين مع كل يوم، وينبغي أن تقضي الصلوات مرتبة، خروجًا من الخلاف في وجوب الترتيب؛ ولبيان كيفية القضاء انظري الفتوى رقم: 70806.

ولا يجب عليك الوضوء لكل صلاة تفعلينها، بل يكفيك أن تتوضئي بعد دخول الوقت، ثم تصلين بهذا الوضوء ما شئت من الفروض، والنوافل حتى يخرج ذلك الوقت، ما دمت مصابة بسلس هذه الرطوبات؛ وانظري الفتوى رقم: 98130.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة