لا تعارض بين الخروج للجهاد وقضاء الفوائت
رقم الفتوى: 228754

  • تاريخ النشر:الأحد 21 محرم 1435 هـ - 24-11-2013 م
  • التقييم:
5075 0 233

السؤال

هل يجوز لي الخروج للجهاد قبل إتمام الصلاة الفائتة التي علي؟ حيث كنت أترك بعض الصلوات في الماضي وتبت ـ والحمد لله ـ وعلي قضاء الكثير، ويستلزم الأمر مني بعض السنوات ـ ربما 5 سنوات أو أكثر ـ وبماذا تنصحونني؟ وأنا أعمل بالفتوى القائلة بعدم كفر تارك الصلاة ووجوب القضاء، وأعمل بالفتوى التي تقول بأن الجهاد أصبح فرض عين على كل مسلم على وجه الأرض.
وشكراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فليس هناك تعارض بين الخروج للجهاد وبين قضاء الفوائت، فإذا تعين الخروج للجهاد وكان على الشخص فوائت فليخرج مجاهدا وليقض الفوائت بحسب استطاعته، فإن قضاء الفوائت إنما يجب بحسب الاستطاعة على ما بيناه في الفتوى رقم: 70806.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة