هل تجب الإعادة على من كان يقع في أخطاء في صلاته
رقم الفتوى: 193917

  • تاريخ النشر:الخميس 7 صفر 1434 هـ - 20-12-2012 م
  • التقييم:
3182 0 203

السؤال

كنت أصلي، ولكن لم أكن أصلي صلاة صحيحة، وأحيانا لا أصلي الصلاة في وقتها، وبعد أن هداني الله وتعلمت الصلاة الصحيحة. هل تجب علي إعادة الصلاة؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فإن كنت فيما مضى من صلواتك تترك شيئا من شروط الصلاة وأركانها مما يحكم ببطلان الصلاة بتركه جاهلا، ففي وجوب إعادتك هذه الصلوات خلاف بين العلماء بيناه في فتاوى كثيرة؛ وانظر الفتوى رقم: 125226 ورقم: 109981 والأحوط القضاء وهو قول الجمهور، وحيث أردت القضاء فإنا قد بينا كيفيته في الفتوى رقم: 70806 فانظرها، وأما إن كانت أخطاؤك تلك لا تؤثر في صحة الصلاة، فلا شيء عليك، ولا تلزمك الإعادة.

  وأما ما صليته من صلوات بعد الوقت، فقد برئت منه ذمتك، ولكن عليك التوبة النصوح إلى الله تعالى من تعمد إخراج الصلاة عن وقتها.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة