حكم قول (إن الله بلا مكان وبلا كيف)
رقم الفتوى: 112839

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 23 رمضان 1429 هـ - 23-9-2008 م
  • التقييم:
16444 0 253

السؤال

هل قول هذه الجملة جائز: إن الله بلا مكان وبلا كيف وإن كانت لا تجوز فكيف نرد على من يقولونها .
وشكرا لكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا يجوز إطلاق مثل هذه العبارات، فإنها عبارات تحمل معاني باطلة، ومخالفة لمنهج أهل السنة والجماعة.

أما العبارة الأولى (بلا مكان) فالحق الذي دلت عليه نصوص الكتاب والسنة وإجماع سلف الأمة أن الله تعالى في السماء، مستو على عرشه، بائن من خلقه، وقد سبق بيان ذلك وتفصيل أدلته في الفتويين: 6707، 69599 .  

وأما العبارة الثانية (بلا كيف) فهي موهمة، فإن كان المراد منها تفويض العلم بكيفية ذات الله تعالى وصفاته، فهذا حق بلا شك، كما قال الله تعالى: وَلَا يُحِيطُونَ بِهِ عِلْمًا {طه: 110}.

وإن كان المراد منها تفويض معاني النصوص الشرعية الثابتة في أسماء الله وصفاته، فهذا باطل، وقد سبق بيان ذلك أيضا في الفتويين: 55619، 46438.  

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة