الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية التعامل بين الأصدقاء عند حصول خطأ من أحدهما تجاه الآخر
رقم الإستشارة: 25492

2919 0 326

السؤال

صديقي غضبان مني منذ فترة، كيف أرد المياه إلى مجاريها؟
ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

اعلم أخي أنه لا يحق لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث، وخيرهما الذي يبدأ بالسلام، فأنت مطالبٌ بأن تبادر بإلقاء السلام، وتطلب منه الاعتذار على ما بدر منك، ولا تسمع لكلام الآخرين بأنك ضعيف الشخصية أو ليس لديك رجولة، فهذا كلام لا معنى له، ولكي تكسب ثقة صديقك عليك باتباع الخطوات التالية:

1- عامل صديقك كما تحب أن يعاملك به، ومن الأحرى أن تعامله بالمثل وبالأسلوب الخاص الذي يلائم كل واحد لكسب محبته وثقته.

2- اعتذر عن الخطأ؛ لأن الشخصية القوية الواثقة من نفسها هي فقط القادرة على تقديم الاعتذار الخالص الأمين إذا ما ارتكبت أي خطأ، فلابد أن تتعلم الاعتذار عن أخطائك لمن يكبرك أو يصغرك وتتجنب المكابرة.

3- اهتم بالأشياء الصغيرة لكي تحسن علاقتك مع صديقك؛ كأن تقدم له هدية رمزية أو لمحات العطف والمحبة، فهذا يترك الأثر في نفس صديقك وتعود المياه إلى مجاريها.

4- ترفّع عن الضغائن والحقد، ولا تحمل في نفسك شيء على صديقك، وكن مستقيماً ونزيهاً حميد الأخلاق .

بهذه الخطوات ستعود الأخوة كما كانت وأكثر، وضع دائماً نصب عينيك إخلاص الأعمال لله تعالى، لا يكون فيها رياءً ولا سمعة، وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً