الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ألم مزمن في الجانب الأيمن العلوي في البطن
رقم الإستشارة: 2398427

576 0 22

السؤال

السلام عليكم

عمري 32 عاماً، والوزن 101 كلغ، أنا أشكو من الألم المستمر في الجهة العلوية اليمنى للبطن منذ سنوات طويلة، ابتدأ معي الألم أخف ثم ازداد حدة، مع مرور السنين ولا أعلم ما السبب؟ بالرغم من أني قد أجريت بعض التحاليل وقمت بعمل سونار في البطن، وعدة تحاليل للدم، وإشاعة للصدر ولم يظهر أي شيء، ولا يخِفُ الألم أو يتخدّر ويهدأ إلا بضربه عدة ضربات قوية، ويعود الألم متركزا في الجزء العلوي أسفل القفص الصدري الأيمن ومنتصف زاوية الصدر، ولا أعلم تفسيراً لهذا الألم المزمن.

قيل لي من أحد المختصين أنها ربما تكون عبارة عن تقلصات عضلية عابرة، ولكنها ليست عابرة بل مستمرة وتمنعني من النوم المريح، حيث لا أستطيع إكمال نومي مرتاحاً إلا بالنوم على الجهة اليُمنى، أحيانا أقوم بالاستفراغ دون سابق إنذار، وأشعر بعد الاستفراغ بالإعياء والخمول والتعب، ولكنها ليست بصفة متكررة.

هذه استشارتي، وبارك الله في جهودكم العظيمة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ الحسن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إذا كان الألم مستمرا ومتكررا فلا بد من عمل منظار للمعدة، كما لا بد من عمل فحص لالتهابي البنكرياس والمرارة بفحص الدم وعمل سونار، وعليك أيضا قياس نسبة الدهون في الدم، وبخاصة أن وزنك في المعدلات الكبيرة، لذا عليك استشارة طبيب متخصص في مجال الجهاز الهضمي، وإجراء الفحوصات والتنظير والسونار، وإذا كان السبب مشكلة بالأمعاء أو المرارة أو البنكرياس فسيصف لك العلاج الأمثل.

كما عليك بالسعي في تخفيض وزنك، وممارسة الرياضة، وتنظيم التغذية، وتناول كميات كبيرة من المياه، أما إذا كان السبب تقلصات عضلية فهذه ستتحسن بممارسة الرياضة أيضا.

حفظك الله ورعاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً