الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بألم شديد في منتصف البطن ولا أعرف سببه
رقم الإستشارة: 2398277

585 0 21

السؤال

السلام عليكم

عمري 21 سنة، عانيت من ألم شديد في منتصف البطن منذ ستة أشهر، يختفي مع المشي، ويزداد عند الجلوس والاستلقاء، ولا يزول إلا بحقنة يصفها الطبيب لي، عملت أشعة للبطن، ووصف لي الطبيب انتيبايوتيك لمدة 7 أيام، فتحسنت، ولكن الألم رجع بعد شهر، فراجعت الطبيب، فوصف لي إبرة، فتحسنت، ثم رجع الألم بعد شهرين.

عملت فحوصات شاملة للجسم من تحليل دم وبراز وبول، وكانت النتائج سليمة ما عدا تحليل البراز فقد تبين وجود ميكروب في البطن، فوصف لي الطبيب دواء pylera ثلاث كبسولات كل 7 ساعات، وما زلت أستخدمه، فما سبب الألم؟ ولماذا يختفي بالحقنة ثم يعود؟

أخاف أني مصاب بمرض خطير كالسرطان، علما أني آكل جيدا كلما جعت، ولون البراز عادي، أرجوكم ساعدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ألم البطن له أسباب عديدة، منها ما هو حاد، ومنها ما هو مزمن أو متكرر.

ومن الأسباب الحادة لألم البطن:
- الالتهابات الفيروسية والبكتيرية والطفيليات التي تصيب الجهاز الهضمي.
- النزلات المعوية.
- التسمم الغذائي.

ومعظم هذه الحالات تشفى تدريجيا دون علاج مجدد، أو قد يصف الطبيب مضادا حيويا مناسبا بحسب الأسباب، ويكون العلاج بتناول كميات من السوائل إما بالفم أو عن طريق الوريد، كما قد يصف الطبيب حقنا مسكنة للمغص تسمى بحقن البسكوبان، وهي علاج وقتي لتخفيف حدة الألم، ويكون تأثير الحقنة لفترة من الوقت ثم يزول، وخلال هذه الفترة قد تتحسن الأعراض بالتدريج.

أما الأسباب المزمنة فعديدة، ومنها:
- ارتجاع والتهاب المريء.

- التهاب المعدة بجرثومة الهيليكوباكتر: وهي جرثومة تسبب التهابات مزمنة، وأحيانا تقرحات، وتسبب ألم البطن والشعور بالرغبة في القيء ونوبات من القيء وفقدان الوزن إذا كانت مزمنة، وعلاجها هو عقار البايليرا الذي وصفه لك الطبيب، مع استخدام علاج مخفف للحموضة، مثل: النيكسيوم أو اللانزوبرازول أو أي نوع آخر من نفس العائلة.

وبعد فترة يقوم الطبيب بإعادة الفحص إما عن طريق البراز، وبالطبع البراز يكون طبيعيا ولا تغير به، فهذه الجرثومة لا تسبب نزلات معوية، بل مشاكل في المعدة والاثنى عشر، كما يمكن الكشف عن هذه الجرثومة بفحص النفس أو بالتنظير المعوي، ويبدو أنك تعاني من هذه المشكلة، لذا عليك بالمتابعة والتأكد من العلاج فقد تتخلص من الجرثومة.

ومن الأسباب الأخرى لألم البطن:
- مشاكل القولون العصبي.
- مشاكل الالتهابات المزمنة في الأمعاء.
- التهابات في المرارة أو البنكرياس.
- حصوات الكلى.

لكن يبدو أن طبيبك قد قام بتشخيص التهاب المعدة، ووصف لك العلاج المناسب، وما عليك فعله بعد إكمال العلاج هو إعادة الفحص، وإذا ما عاودتك الأعراض فيمكنك أن تزور طبيبا متخصصا في مجال الجهاز الهضمي، وأن تجري تنظيرا للمعدة والأمعاء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً