أعاني من طنين الأذن وصعوبة التنفس، فما التشخيص والعلاج المناسب؟
رقم الإستشارة: 2352501

2688 0 99

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أشكركم كثيراً على هذا الموقع الجميل الذي أفادنا كثيراً، أسأل الله العظيم أن يجعل خدماتكم في ميزان حسناتكم.

أنا شاب، أشعر بضيق في التنفس منذ أسبوع، فأجد صعوبة في أخذ الهواء وإخراجه، وأشعر بانسداد في أنفي، وألم في صدري جهة اليسار، وقبل ذلك أجريت تخطيطا للقلب كانت نتيجته سليمة.

كما أعاني من القلق والهلع، وآخذ أدوية للقلق، أريد أن أعرف التشخيص المناسب لحالتي، وما هي الفحوصات اللازمة التي يجب أن أقوم بها؟

مشكلتي الثانية: أشعر منذ ما يزيد عن ستة أشهر بطنين شديد جداً في أذني اليسرى، وأحيانا يكون الطنين في الأذنين معاً، وقلة وجود الشمع في أذني اليسرى، أو انعدامه أحياناً، وأشعر بضغط بها مع صداع أحياناً، فهل هو ورم بالمخ؟ وهل أذهب لطبيب المخ والأعصاب والأنف والأذن؟ وما هي الفحوصات اللازمة لحالتي؟

أفيدوني مع الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Mahmoud حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

ضيق التنفس مرتبط بحالة الهلع التي تعاني منها وتتناول لها العلاج، وغير مرتبط بأمراض الصدر مثل الربو؛ لعدم وجود تاريخ مرضي مرتبط بذلك، والمهم متابعة الحالة مع الطبيب النفسي المعالج، لزيادة جرعات الدواء، ولعمل جلسات تحليل نفسي لاكتساب المزيد من الثقة والمعرفة بالمرض.

قد يؤدي انسداد الأنف الناتج عن حساسية الجيوب الأنفية لضيق التنفس، ويمكن التغلب على ذلك من خلال التعود على الاستنشاق بالماء المالح عدة مرات يوميا، مثل الوضوء تماما، وفي وقته، عن طريق إذابة ملعقة صغيرة من الملح على كوب من الماء، وهذا يساعد كثيرا في علاج حساسية الجيوب الأنفية، وله فائدة كبيرة في تقليل احتقان الخلايا، وفتح الأنف، وتسهيل عملية التنفس.

ومن الفحوصات المطلوب إجراؤها فحص صورة الدم وفحص فيتامين (د)، وفيتامين B12، وتناول العلاج حسب نتيجة التحليل، مع ضرورة استعمال بخاخ rhinocort، وهو بخاخ كورتيزون يستخدم مرتين يوميا بعد تنظيف الأنف بالماء المالح لعدة أيام، مع تناول قرص مضاد للحساسية مثل: telfast 120 mg مرة واحدة مساء قبل النوم، لمدة 10 أيام ثم عند اللزوم بعد ذلك.

وحساسية الجيوب الأنفية تؤدي لخلل في ضغط الهواء على جانبي طبلة الأذن، مما يؤدي لطنين في بعض الأوقات، وعلاج حساسية الجيوب الأنفية قد يساعد في علاج طنين الأذن، مع التأكيد على أن شمع الأذن والتهاب الأذن الوسطى قد يؤديان إلى طنين أيضا، لذلك يجب متابعة حالتك مع طبيب أنف وأذن وحنجرة، بالإضافة إلى المتابعة مع الطبيب النفسي.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً