بدايات مجلات الأطفال في مصر
صدرت أول مجلة للأطفال في مصر عام 1893م باسم المدرسة ثم توالت المجلات مدة ثلاثين عاما وغلب عليها الاتجاه المدرسي وصدرت 16 مجلة في الفترة 1926-1956م وتعتبر الأولاد أول مجلة تجارية في مصر وتوالت المجلات التي لا تعدو أن تكون ورقات قليلة هزلية الطابع تشمل بعض التوجيهات البسيطة المتعلقة بالمدرسة ثم أصدرت دار المعارف مجلة سندباد 1952م وتعتبر بحق أول مجلة عربية للأطفال فقد اتسمت بالجدية والإتقان وكتبت بالعربية الفصيحة وفي نفس الفترة تقريبا صدرت مجلة علي بابا وهي أقل مستوى وانتشارا من سندباد ورغم بداياتها القوية فإن سندباد بعد بضع سنوات تعرضت لانتكاسة حيث انخفض المستوى العالي من المادة مجارية لواقع جديد في المجتمع المصري آنذاك.‏
في عام 1956م أصدرت دار الهلال مجلة سمير معتمدة على القصص المصورة اعتمادا أساسا وبشكل كبير على القصص الأجنبية ذات المحتوى التربوي الرديء ثم أصدرت في 1956م الطبعة العربية من مجلة ميكي التي تعتبر من أوسع المجلات انتشارا وثباتا مازالت تصدر حتى الآن ثم صدرت في عام 1963م مجلة كروان ذات الطابع العربي المصري لكنها توقفت بعد فترة قصيرة وصدرت في عام 1977م مجلة صندوق الدنيا لأطفال الابتدائي بالتعاون مع مؤسسة فرانكلين كذلك صدرت مجلة المسلم الصغير عام 1983م عن جمعية الأسرة المسلمة.‏
--------------------------------------------------------------------------------
بدايات مجلات الأطفال في العالم العربي
صدرت في السودان عام 1946م مجلة الصبيان عن وزارة التربية والتعليم 1946م واستمرت فترة ثم تعثرت وظهرت أعداد بسيطة من مجلات أخرى لكنها سرعان ما تتوقف بعد صدور عدد أو أعداد قليلة ‏
وصدرت في تونس مجلة عرفان 1966م ثم مجلة شهلول 1984م ثم في نفس العام قوس قزح وأخيرا الشيماء وصدرت مجلة الأمل في ليبيا و اميقدش في الجزائر و أزهار و براعم في المغرب وفي البحرين صدرت مجلة بشار ثم مجلة مصطفى وفي العراق صدرت مجلة مجلتي 1969م عن وزارة الإعلام ثم المزمار وفي الإمارات مجلة ماجد منذ عام 1979م وفي السعودية حسن والشبل وفي قطر صدرت في عام 1987م حمد وسحر عن وزارة التربية كما صدرت أيضا عن القطاع الخاص مجلة مشاعل وفي الكويت تصدر سعد منذ 1969م وتوقفت فترات عن الصدور وكذلك افتح يا سمسم وفي اليمن صدرت مجلة أسامة وفي الأردن تصدر مجلة سامر منذ عام 1977م ومجلة أروى وفي سوريا تصدر مجلة أسامة وفي السعودية -من لندن- تصدر مجلة باسم عن الشركة السعودية للأبحاث وفي لبنان تصدر مجلة أحمد إضافة إلى بعض المجلات المترجمة مثل لولو وسوبرمان.‏
--------------------------------------------------------------------------------
مشكلات مجلات الأطفال
تعاني مجلات الأطفال الكثير من الصعوبات من ذلك
‏- ارتفاع أسعارها في كثير من البلدان العربية قياسا على قدرة الأطفال الشرائية.‏
‏- عدم قدرتها على منافسة المجلات الأجنبية خصوصا في البلدان التي تسود فيها لغة أجنبية بقوة.‏
‏- ضعف التوزيع وقلة وجود هذه المجلات في المنافذ.‏
‏- استخدامها اللهجة المحلية لبعض البلدان مثل مجلة سمير في مصر ومجلة امقيدش في الجزائر ومجلة مجلتي في العراق.‏
‏- المستوى الفني المتدني خصوصا في البلدان العربية الفقيرة.‏
‏- قلة المحررين الأكفاء.‏
‏- عدم مقدرة الناشرين على تغطية تكاليف الإصدار نظرا لاعتمادهم على المبيعات فقط.‏
--------------------------------------------------------------------------------
خصائص مجلات الأطفال في العالم العربي
‏- التعثر المستمر في الصدور فيندر أن تجد مجلة عربية للأطفال تصدر بشكل منتظم منذ بدء صدورها.‏
‏- كثرة الوفيات بين مجلات الأطفال فبعضها يصدر عددا واحدا أو بضعة أعداد ثم يتوقف.‏
‏- صدور بعض المجلات عن مؤسسات رسمية وزارة التعليم أو الإعلام أثمر استمرار الصدور فترة طويلة.‏
‏- غياب المؤسسات المتخصصة بالأطفال والتي تعنى بإصدار هذه المجلات من وجهة نظر تربوية.‏
‏- غياب المجلات الموجهة للأطفال في مرحلة ما قبل سن المدرسة أقل من 7 سنوات.‏
‏- مخاطبة معظم المجلات لفئة عمرية واسعة 8-14سنة.‏
‏- الابتعاد عن البيئة المحيطة والأحداث العامة الجارية.‏
‏- غلبة طابع القصص المصورة على كافة مجلات الأطفال.‏
‏- اعتماد الكثير من المجلات عل ترجمة القصص الأجنبية.‏
‏- غلبة العنصر التجاري على المجلات كما يظهر من مستوى المادة المقدمة.‏
‏- عدم صلاحيتها للاستخدام كوسيلة تعليمية داخل المدرسة.‏
‏- غياب مجلات الأطفال المتخصصة علمية مثلا.‏
‏- غياب مجلات البنات وسيطرة التوجه الذكوري على عامة المجلات.‏
‏- قلة عدد المجلات بالنسبة لعدد السكان في العالم العربي لا تتجاوز حاليا 40 مجلة.

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة