أحاديث الأحكام

المصنف

عبد الله بن محمد بن أبي شيبة

دار الفكر

سنة النشر: 1414هـ/1994م
رقم الطبعة: -
عدد الأجزاء: ثمانية أجزاء

الكتب » المصنف » كتاب البيوع والأقضية » في بيع المجازفة لما قد علم كيله

مسألة: الجزء الخامس
2794 ( 175 ) في بيع المجازفة لما قد علم كيله

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا ابن عيينة عن عمرو عن طاوس قال : إذا علمت مكيلة شيء فلا تبعه جزافا .

( 2 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا معتمر بن سليمان قال : قلت لأبي : الرجل يقول : قد كلت في هذه الجابية كذا وكذا منا ، ولا أدري لعله ينقص أو يسرق أو تشبه الجابية أو كان فيه غلط ، لا أبيعك كيلا ، إنما أبيعك جزافا ، قال : كان ابن سيرين يكرهه ، وكان الحسن لا يرى به بأسا .

( 3 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا جرير عن مغيرة ، قال : سألت إبراهيم عن رجل كال جزافا فقال له : ما في بيتك كان من حنطة فبكذا ، وما كان من شعير فبكذا وكذا ، قال : فكرهه إبراهيم .

( 4 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن فطر أنه سأل الشعبي عن قوم من الأعراب يقدمون علينا بالطعام فنشتري منهم كيلا ثم نقول : بيعونا جزافا ، قال : لا ، حتى تتاركوا بالبيع .

( 5 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن سفيان عن ابن جريج عن عطاء أنه لم يكن يرى بأسا أن يبيعه جزافا إذا أعلمه أنه يعلم كيله .

( 6 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا رواد بن جراح أبو عصام العسقلاني عن الأوزاعي عن يحيى بن أبي كثير ، قال : سألت الحسن ومجاهدا وعكرمة عن رجل يأتي الرجل فابتاع في بيته طعاما فيه مجازفة ، ورب الطعام قد علم كيله ، فكرهه كلهم .

( 7 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن الربيع بن نافع قال : لقد رأيتنا وفينا أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يجاء بالأوساق فتلقى بالمصلى فيقول الرجل : كلت كذا وكذا ، ولا أبيعه مكايلة ، إنما أبيعه مجازفة ، فلم يروا به بأسا .

( 8 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا علي بن مسهر عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر [ ص: 167 ] قال : كنا نلتقي بالركبان فنشتري منهم الطعام مجازفة ، فنهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نبيعه حتى نحوله من مكانه أو ننقله .

السابق

|

| من 1

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة