تفسير القرآن

تفسير الطبري

محمد بن جرير الطبري

دار المعارف

سنة النشر: -
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

الكتب » تفسير الطبري » تفسير سورة إبراهيم » القول في تأويل قوله تعالى "ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا "

مسألة: الجزء السابع عشر
[ ص: 5 ] القول في تأويل قوله تعالى : ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ( 28 ) جهنم يصلونها وبئس القرار ( 29 ) )

يقول تعالى ذكره : ألم تنظر يا محمد ( إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا ) يقول : غيروا ما أنعم الله به عليهم من نعمه ، فجعلوها كفرا به ، وكان تبديلهم نعمة الله كفرا في نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم ، أنعم الله به على قريش ، فأخرجه منهم ، وابتعثه فيهم رسولا رحمة لهم ، ونعمة منه عليهم ، فكفروا به ، وكذبوه ، فبدلوا نعمة الله عليهم به كفرا . وقوله : ( وأحلوا قومهم دار البوار ) يقول : وأنزلوا قومهم من مشركي قريش دار البوار ، وهي دار الهلاك ، يقال منه : بار الشيء يبور بورا : إذا هلك وبطل ; ومنه قول ابن الزبعرى ، وقد قيل إنه لأبي سفيان بن الحارث بن عبد المطلب :


يا رسول المليك إن لساني راتق ما فتقت إذ أنا بور

ثم ترجم عن دار البوار ، وما هي؟ فقيل ( جهنم يصلونها وبئس القرار ) يقول : وبئس المستقر هي جهنم لمن صلاها . وقيل : إن الذين بدلوا نعمة الله كفرا : بنو أمية ، وبنو مخزوم .

ذكر من قال ذلك :

حدثنا ابن بشار وأحمد بن إسحاق ، قالا : ثنا أبو أحمد ، قال : ثنا سفيان ، عن علي بن زيد ، عن يوسف بن سعد ، عن عمر بن الخطاب ، في قوله : ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار جهنم ) قال : هما الأفجران من قريش : بنو المغيرة ، وبنو أمية ، فأما بنو المغيرة فكفيتموهم يوم بدر ; وأما بنو أمية فمتعوا إلى حين . [ ص: 6 ] حدثني المثنى ، قال : ثنا أبو نعيم الفضل بن دكين ، قال : أخبرنا حمزة الزيات ، عن عمرو بن مرة ، قال : قال ابن عباس لعمر رضي الله عنهما : يا أمير المؤمنين ، هذه الآية ( الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) ؟ قال : هم الأفجران من قريش أخوالي وأعمامك ، فأما أخوالي فاستأصلهم الله يوم بدر ، وأما أعمامك فأملى الله لهم إلى حين .

حدثنا محمد بن بشار ، قال : ثنا عبد الرحمن ، قال : ثنا سفيان ، عن أبي إسحاق عن عمرو ذي مر ، عن علي ( وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : الأفجران من قريش .

حدثنا ابن بشار ، قال : ثنا عبد الرحمن ، قال : ثنا شعبة ، عن أبي إسحاق ، عن عمرو ذي مر ، عن علي ، مثله .

حدثنا أحمد بن إسحاق ، قال : ثنا أبو أحمد ، قال : ثنا سفيان وشريك ، عن أبي إسحاق ، عن عمرو ذي مر ، عن علي ، قوله ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : بنو المغيرة وبنو أمية ، فأما بنو المغيرة ، فقطع الله دابرهم يوم بدر ، وأما بنو أمية فمتعوا إلى حين .

حدثنا محمد بن المثنى ، قال : ثنا محمد بن جعفر ، قال : ثنا شعبة ، عن أبي إسحاق ، قال : سمعت عمرا ذا مر ، قال : سمعت عليا يقول في هذه الآية ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : الأفجران من بني أسد وبني مخزوم .

حدثنا ابن المثنى ، قال : ثنا عبد الرحمن ، قال : ثنا شعبة ، عن القاسم بن أبي بزة ، عن أبي الطفيل ، عن علي ، قال : هم كفار قريش . يعني في قوله ( وأحلوا قومهم دار البوار جهنم ) .

حدثنا ابن المثنى ، قال : ثنا محمد بن جعفر ، قال : ثنا شعبة ، عن القاسم بن أبي بزة ، عن أبي الطفيل أنه سمع علي بن أبي طالب ، وسأله ابن الكواء عن هذه الآية ( الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : هم كفار قريش يوم بدر .

حدثنا ابن وكيع ، قال : ثنا أبو النضر هاشم بن القاسم ، عن شعبة ، [ ص: 7 ] عن القاسم بن أبي بزة ، قال : سمعت أبا الطفيل ، قال : سمعت عليا ، فذكر نحوه .

حدثنا أبو السائب ، قال : ثنا أبو معاوية ، عن إسماعيل بن سميع ، عن مسلم البطين ، عن أبي أرطاة ، عن علي في قوله ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا ) قال : هم كفار قريش ، هكذا قال أبو السائب مسلم البطين ، عن أبي أرطاة .

حدثنا الحسن بن محمد الزعفراني ، قال : ثنا أبو معاوية الضرير ، قال : ثنا إسماعيل بن سميع ، عن مسلم بن أرطاة ، عن علي ، في قوله تعالى ( الذين بدلوا نعمة الله كفرا ) قال : كفار قريش .

حدثنا الحسن بن محمد ، قال : ثنا يعقوب بن إسحاق ، قال : ثنا شعبة ، عن القاسم بن أبي بزة ، عن أبي الطفيل ، عن علي ، قال في قول الله ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : هم كفار قريش .

حدثنا الحسن بن محمد ، قال : ثنا شبابة ، قال : ثنا شعبة ، عن القاسم بن أبي بزة ، قال : سمعت أبا الطفيل يحدث ، قال : سمعت عليا يقول في هذه الآية ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : كفار قريش يوم بدر .

حدثنا الحسن ، قال : ثنا الفضل بن دكين ، قال : ثنا بسام الصيرفي ، قال : ثنا أبو الطفيل عامر بن واثلة ، ذكر أن عليا قام على المنبر فقال : سلوني قبل أن لا تسألوني ، ولن تسألوا بعدي مثلي ، فقام ابن الكواء فقال ، من ( الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) ؟ قال : منافقو قريش .

حدثنا الحسن ، قال : ثنا محمد بن عبيد ، قال : ثنا بسام ، عن رجل قد سماه الطنافسي ، قال : جاء رجل إلى علي ، فقال : يا أمير المؤمنين : من ( الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) ؟ قال : في قريش .

حدثنا أحمد بن إسحاق ، قال : ثنا أبو أحمد ، قال : ثنا بسام الصيرفي ، عن أبي الطفيل ، عن علي أنه سئل عن هذه الآية ( الذين بدلوا نعمة الله كفرا ) قال : منافقو قريش . [ ص: 8 ] حدثنا الحسن بن محمد ، قال : ثنا عفان ، قال : ثنا حماد ، قال : ثنا عمرو بن دينار ، أن ابن عباس قال في قوله ( وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : هم المشركون من أهل بدر .

حدثنا الحسن بن محمد ، قال : ثنا عبد الجبار ، قال : ثنا سفيان ، عن عمرو ، قال : سمعت عطاء يقول : سمعت ابن عباس يقول : هم والله أهل مكة ( الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) .

حدثنا القاسم ، قال : ثنا الحسين ، قال : ثنا صالح بن عمر ، عن مطرف بن طريف ، عن أبى إسحاق قال : سمعت عمرا ذا مر يقول : سمعت عليا يقول على المنبر ، وتلا هذه الآية ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) . قال : هما الأفجران من قريش ، فأما أحدهما فقطع الله دابرهم يوم بدر ، وأما الآخر فمتعوا إلى حين .

حدثني محمد بن عمرو ، قال : ثنا أبو عاصم ، قال : ثنا عيسى وحدثني الحارث ، قال : ثنا الحسن ، قال : حدثنا ورقاء ، وحدثنا الحسن ، قال : ثنا شبابة ، قال : ثنا ورقاء جميعا ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد قوله ( بدلوا نعمة الله كفرا ) قال : كفار قريش .

حدثنا أحمد بن إسحاق ، قال : ثنا أبو أحمد ، قال : ثنا عبد الوهاب ، عن مجاهد ، قال : كفار قريش .

حدثنا المثنى ، قال : ثنا أبو حذيفة ، قال : ثنا شبل ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ( بدلوا نعمة الله كفرا ) كفار قريش .

حدثنا القاسم ، قال : ثنا الحسين ، قال : حدثني حجاج ، عن ابن جريج ، عن مجاهد ، مثله .

حدثنا الحسن بن يحيى ، قال : أخبرنا عبد الرزاق ، قال : أخبرنا ابن عيينة ، عن عمرو بن دينار ، عن عطاء ، قال : سمعت ابن عباس يقول : هم والله ( الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) قريش . أو قال : أهل مكة .

حدثنا ابن وكيع وابن بشار ، قالا حدثنا غندر ، عن شعبة ، عن أبي بشر ، عن سعيد بن جبير في هذه الآية ( الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) [ ص: 9 ] قال : قتلى يوم بدر .

حدثنا ابن المثنى ، قال : حدثني عبد الصمد ، قال : ثنا شعبة ، عن أبي بشر ، عن سعيد بن جبير ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : هم كفار قريش .

حدثنا محمد بن بشار ومحمد بن المثنى ، قالا : ثنا عبد الرحمن ، قال : ثنا هشيم ، عن حصين ، عن أبي مالك وسعيد بن جبير ، قالا هم قتلى بدر من المشركين .

حدثنا أبو كريب ، قال : ثنا ابن عيينة ، عن عمرو ، عن عطاء ، عن ابن عباس في ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : هم والله أهل مكة . قال : أبو كريب : قال سفيان : يعني كفارهم .

حدثني المثنى ، قال : ثنا الحجاج ، قال : ثنا حماد ، عن عمرو بن دينار ، عن ابن عباس ، في قوله ( وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : هم المشركون من أهل بدر .

حدثني المثنى ، قال : ثنا عمرو بن عون ، قال : أخبرنا هشيم ، عن إسماعيل بن أبي خالد ، عن أبي إسحاق ، عن بعض أصحاب علي ، عن علي ، في قوله ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا ) قال : هم الأفجران من قريش من بني مخزوم وبني أمية ، أما بنو مخزوم فإن الله قطع دابرهم يوم بدر ، وأما بنو أمية فمتعوا إلى حين .

حدثني المثنى ، قال : ثنا معلى بن أسد ، قال : أخبرنا خالد ، عن حصين ، عن أبي مالك ، في قول الله ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا ) قال : هم القادة من المشركين يوم بدر .

حدثني المثنى ، قال : ثنا عمرو بن عون ، قال : أخبرنا هشيم ، عن حصين ، عن أبي مالك وسعيد بن جبير ، قالا هم كفار قريش من قتل ببدر .

حدثني المثنى ، قال : ثنا عمرو بن عون ، قال : أخبرنا هشيم ، عن جويبر ، عن الضحاك ، قال : هم كفار قريش ، من قتل ببدر .

حدثت عن الحسين ، قال : سمعت أبا معاذ يقول : أخبرنا عبيد بن سليمان ، قال : سمعت الضحاك ، يقول في قوله ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا ) . . . الآية ، [ ص: 10 ] قال : هم مشركو أهل مكة .

حدثنا ابن حميد ، قال : ثنا سلمة بن الفضل ، قال : أخبرني محمد بن إسحاق ، عن بعض أصحابه ، عن عطاء بن يسار ، قال : نزلت هذه الآية في الذين قتلوا من قريش ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) . . . الآية .

حدثنا بشر بن معاذ ، قال : ثنا يزيد بن زريع ، قال : ثنا سعيد ، عن قتادة ، قوله ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) كنا نحدث أنهم أهل مكة : أبو جهل وأصحابه الذين قتلهم الله يوم بدر ، قال الله : ( جهنم يصلونها وبئس القرار ) .

حدثنا محمد بن عبد الأعلى ، قال : ثنا محمد بن ثور ، عن معمر ، عن قتادة ، في قوله ( وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : هم قادة المشركين يوم بدر ، أحلوا قومهم دار البوار ( جهنم يصلونها ) .

حدثنا يونس ، قال : أخبرنا ابن وهب ، قال : قال ابن زيد ، في قوله ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : هؤلاء المشركون من أهل بدر . وقال آخرون في ذلك ، بما حدثني به محمد بن سعد ، قال : حدثني أبي ، قال : حدثني عمي ، قال : حدثني أبي عن ابن عباس ، قوله ( ألم تر إلى الذين بدلوا نعمة الله كفرا وأحلوا قومهم دار البوار جهنم يصلونها ) فهو جبلة بن الأيهم ، والذين اتبعوه من العرب فلحقوا بالروم .

وبنحو الذي قلنا في معنى قوله ( وأحلوا قومهم دار البوار ) قال أهل التأويل .

ذكر من قال ذلك :

حدثني المثنى ، قال : ثنا عمرو بن عون ، قال : أخبرنا هشيم ، عن جويبر ، عن الضحاك ( وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : أحلوا من أطاعهم من قومهم .

حدثنا القاسم ، قال : ثنا الحسين ، قال : ثني حجاج ، عن ابن جريج ، [ ص: 11 ] عن ابن عباس ( دار البوار ) قال : الهلاك . قال ابن جريج ، قال مجاهد ( وأحلوا قومهم دار البوار ) قال : أصحاب بدر .

حدثني يونس ، قال : أخبرنا ابن وهب ، قال : قال ابن زيد ، في قوله ( دار البوار ) النار . قال : وقد بين الله ذلك وأخبرك به ، فقال ( جهنم يصلونها وبئس القرار ) .

حدثنا محمد بن عبد الأعلى ، قال : ثنا محمد بن ثور ، عن معمر ، عن قتادة ( دار البوار جهنم يصلونها ) هي دارهم في الآخرة .

السابق

|

| من 1

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة