التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

مسألة: الجزء العاشر
[ ص: 209 ] عثمان بن الهيثم ( خ )

بن جهم بن عيسى بن حسان ابن صاحب النبي -صلى الله عليه وسلم- أشج عبد القيس المنذر العصري البصري ، مسند وقته ، ومؤذن جامع البصرة .

ولد سنة نيف وعشرين ومائة .

وسمع من : عوف الأعرابي ، وابن جريج ، وهشام بن حسان ، ورؤبة بن العجاج ، وجعفر بن الزبير ، ومبارك بن فضالة ، وشعبة ، وطائفة .

حدث عنه : البخاري في " صحيحه " وهو من كبار شيوخه ، ومحمد بن يحيى الذهلي ، وأسيد بن عاصم ، والحارث بن محمد التميمي ، وأبو [ ص: 210 ] مسلم الكجي ، ومحمد بن عثمان الذراع ، ومحمد بن زكريا الأصبهاني ، وخلق خاتمتهم أبو خليفة الجمحي .

قال أبو حاتم : صدوق غير أنه كان بأخرة يلقن .

قلت : يعني أنه كان يحدثهم بالحديث ، فيتوقف فيه ، ويتغلط ، فيردون عليه ، فيقول . ومثل هذا غض عن رتبة الحفظ لجواز أن فيما رد عليه زيادة أو تغييرا يسيرا ، والله أعلم .

قال أبو داود : مات في حادي عشر رجب سنة عشرين ومائتين .

قلت : توفي في عشر المائة .

أنبأنا عبد الرحمن بن محمد الفقيه ، أخبرنا عمر بن محمد ، أخبرنا أحمد بن ملوك ومحمد بن عبد الباقي قالا : أخبرنا طاهر بن عبد الله القاضي ، أخبرنا أبو أحمد الغطريفي حدثنا أبو خليفة ، حدثنا عثمان بن الهيثم ، حدثنا عوف ، عن شهر بن حوشب ، عن أبي هريرة قال : قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : لو كان العلم معلقا بالثريا لتناوله قوم من أبناء فارس .

السابق

|

| من 1

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة