القضاء

إعلام الموقعين عن رب العالمين

محمد بن أبي بكر الزرعي(ابن قيم الجوزية)

دار الكتب العلمية

سنة النشر: 1411هـ/1991م
رقم الطبعة: ط1
عدد الأجزاء: أربعة أجزاء

مسألة: الجزء الثاني
[ وضع اليدين في الصلاة ]

المثال الثاني والستون : ترك السنة الصحيحة الصريحة التي رواها الجماعة عن سفيان الثوري عن عاصم بن كليب عن أبيه عن وائل بن حجر قال : { صليت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فوضع يده اليمنى على يده اليسرى على صدره } .

ولم يقل : { على صدره } غير مؤمل بن إسماعيل ، وفي صحيح مسلم عنه أنه : " رأى { النبي صلى الله عليه وسلم رفع يديه حين دخل في الصلاة ثم كبر ، ثم التحف بثوبه ، ثم وضع يده اليمنى على اليسرى ، فلما أراد أن يركع أخرج يديه ثم رفعهما وكبر فرفع ، فلما قال سمع الله لمن حمده رفع يديه ، فلما سجد سجد بين كفيه } .

وزاد أحمد وأبو داود : { ثم وضع يده اليمنى على كفه اليسرى والرسغ والساعد } وفي صحيح البخاري عن سهل بن سعد قال : { كان الناس يؤمرون أن يضع الرجل اليد اليمنى على ذراعه اليسرى في الصلاة } .

قال أبو حازم : ولا أعلمه إلا ينهي ذلك إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، وفي السنن عن { ابن مسعود أنه كان يصلي فوضع يده اليسرى على اليمنى ، فرآه النبي صلى الله عليه وسلم فوضع يده اليمنى على اليسرى } ، وقال علي : { من السنة في الصلاة وضع الكف على الكف تحت السرة } . رواه أحمد ، وقال مالك في موطئه : وضع اليدين إحداهما على الأخرى في الصلاة ، ثم ذكر حديث سهل بن سعد . وذكر عن عبد الكريم بن أبي المخارق البصري أنه قال : من كلام النبوة : { إذا لم تستح فافعل ما شئت } ووضع إحدى اليدين على الأخرى في الصلاة يضع اليمنى على اليسرى ، وتعجيل الفطر ، والاستيناء بالسحور . وذكر أبو عمر في كتابه { من حديث الحارث بن غطيف أو غطيف بن الحارث قال : مهما رأيت شيئا فنسيته فإني لم أنس أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم واضعا يده اليمنى على [ ص: 290 ] اليسرى في الصلاة } .

وعن قبيصة بن ثابت عن أبيه قال : { رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم واضعا يمينه على شماله في الصلاة } ، وقال علي بن أبي طالب كرم الله وجهه : { من السنة وضع اليمين على الشمال في الصلاة } ، وعنه أيضا أنه { كان إذا قام إلى الصلاة وضع يمينه على رسغه ، فلا يزال كذلك حتى يركع ، إلا أن يصلح ثوبه أو يحك جسده } .

وقال علي عليه السلام في قوله تعالى : { فصل لربك وانحر } : إنه وضع اليمين على الشمال في الصلاة تحت صدره ، وذكر ابن أبي شيبة عن أبي بكر الصديق أنه كان إذا قام إلى الصلاة قال هكذا ، ووضع اليمنى على اليسرى في الصلاة ، وقال أبو الدرداء : من أخلاق النبيين وضع اليمين على الشمال في الصلاة .

وقال ابن الزبير : صف القدمين ووضع اليد على اليد من السنة ، ذكر هذه الآثار أبو عمر بأسانيدها ، وقال : هي آثار ثابتة ، وقال وهب بن بقية : ثنا محمد بن المطلب عن أبان بن بشير المعلم ثنا يحيى بن أبي كثير ثنا أبو سلمة عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { ثلاث من النبوة : تعجيل الفطر ، وتأخير السحور ، ووضع اليمنى على اليسرى في الصلاة } .

وقال سعيد بن منصور : ثنا هشيم عن منصور بن زاذان عن محمد بن أبان الأنصاري عن عائشة قالت : { ثلاث من النبوة : تعجيل الإفطار ، وتأخير السحور ، ووضع اليمنى على اليسرى في الصلاة } ، فردت هذه الآثار برواية ابن القاسم عن مالك قال : تركه أحب إلي ، ولا أعلم شيئا قط ردت به سواه

السابق

|

| من 1

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة