شروح الحديث

شرح النووي على مسلم

يحيي بن شرف أبو زكريا النووي

دار الخير

سنة النشر: 1416هـ / 1996م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: ستة أجزاء

الكتب » صحيح مسلم » كتاب المساجد ومواضع الصلاة » باب ما يقال بين تكبيرة الإحرام والقراءة

مسألة:
601 حدثنا زهير بن حرب حدثنا إسمعيل ابن علية أخبرني الحجاج بن أبي عثمان عن أبي الزبير عن عون بن عبد الله بن عتبة عن ابن عمر قال بينما نحن نصلي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ قال رجل من القوم الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا وسبحان الله بكرة وأصيلا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم من القائل كلمة كذا وكذا قال رجل من القوم أنا يا رسول الله قال عجبت لها فتحت لها أبواب السماء قال ابن عمر فما تركتهن منذ سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ذلك
الحاشية رقم: 1
قوله : ( الله أكبر كبيرا ) أي كبرت كبيرا . وفي الرواية الأولى دليل على أن بعض الطاعات قد يكتبها غير الحفظة أيضا .

السابق

|

| من 4

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة