التاريخ والتراجم

الكامل في التاريخ

عز الدين أبو الحسن علي المعروف بابن الأثير

دار الكتاب العربي

سنة النشر: 1417هـ / 1997م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: عشرة أجزاء

الكتب » الكامل في التاريخ » ثم دخلت سنة تسع عشرة ومائة

مسألة: الجزء الرابع
ذكر عدة حوادث

( في هذه السنة غزا الوليد بن القعقاع أرض الروم ) . وحج بالناس هذه السنة أبو شاكر مسلمة بن هشام بن عبد الملك وحج معه ابن شهاب [ الزهري ] .

[ ص: 244 ] وكان العامل على مكة والمدينة والطائف محمد بن هشام المخزومي ، وعلى العراق والمشرق كله خالد القسري ، وعلى خراسان أخوه أسد ، وقيل : كان أسد قد هلك في هذه السنة واستخلف عليها جعفر بن حنظلة البهراني . وقيل : إنما هلك أسد سنة عشرين ومائة ، على ما نذكره إن شاء الله تعالى .

وفيها غزا مروان بن محمد إرمينية ، فدخل بلاد اللان ، وسار فيها حتى خرج منها إلى بلاد الخزر ، فمر ببلنجر وسمندر وانتهى إلى البيضاء التي يكون فيها خاقان ، فهرب خاقان منه .

[ الوفيات ]

وفيها توفي حبيب بن أبي ثابت . وعبد الرحمن بن سعيد بن يربوع المخزومي . وقيس بن سعد المكي . وسليمان بن موسى الأشدق . وإياس بن مسلمة بن الأكوع .

السابق

|

| من 6

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة