التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

الكتب » سير أعلام النبلاء » الطبقة الثالثة » عبد الله بن أبي زكريا

مسألة: الجزء الخامس
[ ص: 286 ] عبد الله بن أبي زكريا ( د )

الإمام القدوة الرباني أبو يحيى الخزاعي الدمشقي .

أرسل عن سلمان الفارسي ، وأبي الدرداء ، وعبادة بن الصامت ، وطائفة ، وسمع من أم الدرداء ، وغيرها .

حدث عنه صفوان بن عمرو ، وعلي بن أبي حملة ، والأوزاعي ، وعبد الرحمن بن يزيد بن جابر ، وخالد بن دهقان ، وسعيد بن عبد العزيز ، وعدد كثير .

قال أبو مسهر : كان سيد أهل المسجد ، فقيل : بم سادهم ؟ قال : بحسن الخلق .

قال الواقدي : كان يعدل بعمر بن عبد العزيز ، وقال يمان بن عدي : كان عبد الله بن أبي زكريا عابد أهل الشام ، وكان يقول : ما عالجت من العبادة شيئا أشد من السكوت . .

قال الأوزاعي : لم يكن بالشام رجل يفضل على ابن أبي زكريا .

وروى بقية ، عن مسلم بن زياد ، قال : كان عبد الله بن أبي زكريا لا يكاد يتكلم إلا أن يسأل ، وكان من أكثر الناس تبسما ، قال : ما مسست دينارا ولا درهما قط ، ولا اشتريت شيئا قط ، ولا بعته إلا مرة ، وكان له إخوة يكفونه .

قال ابن سعد : كان ثقة قليل الحديث صاحب غزو ، وكان عمر بن عبد العزيز يجلسه معه على السرير .

قلت : توفي سنة سبع عشرة ومائة -رحمهما الله تعالى ، ورضي عنهم .

السابق

|

| من 1

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة