التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

مسألة: الجزء السادس
عقيل ( ع )

ابن خالد بن عقيل الحافظ الإمام أبو خالد الأيلي : مولى آل عثمان بن عفان .

حدث عن ابن شهاب فأكثر وجود ، وعن عكرمة ، وعمرو بن شعيب والحسن البصري ، والقاسم بن محمد ، ونافع مولى ابن عمر ، وعراك بن مالك ، وسالم بن عبد الله ، وأبيه خالد بن عقيل وعمه زياد بن عقيل وسلمة بن كهيل ، وطائفة . وينزل إلى هشام بن عروة ، وابن إسحاق .

وعنه : ابنه إبراهيم ، وابن أخيه سلامة بن روح ، ويونس بن يزيد رفيقه ، [ ص: 302 ] والليث ، وابن لهيعة ، ويحيى بن أيوب ، وضمام بن إسماعيل ، وحجاج بن فرافصة ، وجابر بن إسماعيل الحضرمي ، ومفضل بن فضالة ، وعبد الرحمن بن سليمان الحجري ، ورشدين بن سعد ، ونافع بن يزيد ، وآخرون .

وثقه أحمد النسائي ، وقال أبو حاتم : عقيل أحب إلى من يونس . وقال أبو زرعة : ثقة صدوق . قال محمد بن عبد الوهاب الفراء : سمعت يحيى بن يحيى يقول لإسحاق ، وإسحاق يقرأ عليه كتاب الجهاد : عقيل أثبت عندكم أو يونس ؟ قال إسحاق : عقيل حافظ ، ويونس صاحب كتاب . قال ابن سعد : كان عقيل بأيلة وكان ثقة . وقال ابن أبي حاتم : سئل أبي عن عقيل ومعمر ؟ فقال : عقيل أثبت ، كان صاحب كتاب ، وكان الزهري يكون بأيلة وللزهري هناك ضيعة فكان يكتب عنه هناك . عباس ، عن يحيى بن معين قال : أثبت الناس في الزهري مالك ، ومعمر ، ويونس ، وعقيل ، وشعيب ، وابن عيينة . وقال المفضل بن غسان : قال الماجشون : كان عقيل شرطيا عندنا بالمدينة ومات بمصر سنة إحدى وأربعين ومائة وقال محمد بن عزيز الأيلي : مات سنة اثنتين وأربعين وروى أبو الطاهر بن السرح عن خاله أبي رجاء قال : مات سنة أربع وأربعين .

وقال ابن يونس : توفي بالفسطاط فجأة بالمغافير سنة أربع وأربعين ومائة .

أخبرنا عمر بن عبد المنعم الطائي ، أنبأنا أبو القاسم بن الحرستاني قراءة وأنا حاضر ، أنبأنا أبو الحسن بن المسلم ، أنبأنا الحسين بن طلاب ، أنبأنا محمد بن أحمد ، أنبأنا الحسين بن محمد بن سعيد بن المطبقي ببغداد ، حدثنا محمد [ ص: 303 ] بن عزيز ، حدثنا سلامة بن روح ، حدثني عقيل ، عن نافع ، عن ابن عمر ، عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه كان يخرج زكاة الفطر صاعا من تمر أو صاعا من شعير وبالإسناد : توفي الحسين ليومين بقيا من شوال سنة ثمان وعشرين وثلاثمائة .

أخبرنا محمد بن الحسين القرشي ، أنبأنا محمد بن عماد ، أنبأنا ابن رفاعة ، أنبأنا أبو الحسن الخلعي ، أنبأنا أحمد بن محمد بن الحاج الإشبيلي الشاهد ، حدثنا أبو بكر أحمد بن محمد بن السندي إملاء ، حدثنا محمد بن عزيز الأيلي بأيلة ، حدثنا سلامة بن روح ، حدثنا عقيل ، عن ابن شهاب ، عن أنس قال : قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : أكثر أهل الجنة البله .

السابق

|

| من 1

1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة