مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » تهذيب الكمال للمزي » القاسم بن مُحَمَّد بن أبي بَكْر الصديق القرشي التيمي ...

4112 ++ وذكره مُحَمَّد بْن سعد في الطبقة الثانية من أهل المدينة وقال : أمه أم ولد ، يقال لها : سودة ، وكان ثقة ، وكان رفيعا ، عالما ، فقيها ، إماما ورعا ، كثير الحديث.

++ وقال البخاري : قتل أبوه قريبا من سنة ست وثلاثين بعد عثمان ، وبقي القاسم يتيما في حجر عائشة.

++ وقال مُوسَى بْن عقبة ، عَنْ مُحَمَّد بْن خالد بْن الزبير : كنت عند عَبْد اللَّهِ بْن الزبير فاستأذن القاسم بْن مُحَمَّد بْن أبي بَكْر الصديق ، فَقَالَ عَبْد اللَّهِ بْن الزبير : أوليس عهده بي قريبا ؟ قال : فَقَالَ القاسم : إني أردت أن أكلمه يخاصمه ، قال : ائذن له.

فلما دخل عليه قال له ابْن الزبير : مهيم ، قال : مات فلان ، فذكر قصة.

قال : فولى القاسم ، فلما ولى نظر إليه عَبْد اللَّهِ بْن الزبير ، وقال : ما رأيت أبا بَكْر ولد ولدا أشبه بِهِ من هذا الفتى.

++ وقال الواقدي ، عَنْ عَبْد اللَّهِ بْن عمر العمري ، عَنْ عَبْد الرَّحْمَنِ بْن القاسم ، عَنْ أبيه : كانت عائشة قد اشتغلت بالفتوى في خلافة أبي بَكْر وعمر ، وعثمان ، وهلم جرا الى أن ماتت يرحمها الله ، قال : وكنت ملازما لها مع ترهاتي ، وكنت أجالس البحر بْن عَبَّاس ، وقد جلست مع أبي هريرة ، وابن عمر فأكثرت ، فكان هناك ، يعني ابْن عمر ، ورع ، وعلم جم ، ووقوف عما لاعلم له بِهِ.

# وقال عَبْد اللَّهِ بْن شوذب ، عَنْ يَحْيَى بْن سعيد : ما أدركنا بالمدينة أحدا نفضله على القاسم.

# وقال سليمان بْن حرب ، عَنْ وهيب : سمعت أيوب وذكر القاسم بْن مُحَمَّد ، قال : ما رأيت رجلا أفضل منه ، ولقد ترك مائة ألف وهي له حلال .

++ وقال الْبُخَارِيُّ فِي الصَّحِيحِ : حدثنا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ ، قال : حدثنا سُفْيَانُ ، قال : حدثنا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ الْقَاسِمِ ، وكَانَ أَفْضَلَ أَهْلِ زَمَانِهِ أَنَّهُ سَمِعَ أَبَاهُ ، وكَانَ أَفْضَلَ أَهْلَ زَمَانِهِ ، يَقُولُ : سَمِعْتُ عَائِشَةَ ، تَقُولُ : " طَيَّبْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وسَلَّمَ بِيَدِيَّ هَاتَيْنِ.

. " الْحَدِيثُ.

# وقال عَبْد الرَّحْمَنِ بْن أبي الزناد ، عَنْ أبيه : ما رأيت أحدا أعلم بالسنة من القاسم بْن مُحَمَّد ، وما كان الرجل يعد رجلا حتى يعرف السنة.

# وقال أيضا : ما رأيت أحدا أحد ذهنا من القاسم بْن مُحَمَّد ، إن كان ليضحك من أصحاب الشبه كما يضحك الفتى .4

السابق

|

| من 4

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة