مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » تاريخ دمشق لابن عساكر » حرف العين » ذكر من اسمه عُمَر » عمر بن الْخَطَّاب بن نفيل بن عبد العزى بن رياح بن ...

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 19304
(حديث موقوف) قَالَ : قَالَ : وأنا مُحَمَّدُ بْنُ سَعْدٍ ، أنا يزيد بْن هَارُون ، أنا أَبُو عقيل يَحْيَى بْن المتوكل ، حَدَّثَنِي عبد الله بْن نافع ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ ، قَالَ : " قدمت رفقة من التجار فنزلوا المصلى ، فَقَالَ عُمَر لعبد الرحمن بْن عوف ، هل لك أن تحرسهم الليلة من السرق ، فباتا يحرسانهم ويصليان ما كتب الله لهما ، فسمع عُمَر بكاء صبي ، فتوجه نحوه ، فَقَالَ لأمه : اتقي الله وأحسني إلى صبيك ، ثم عاد إلى مكانه ، فسمع بكاءه ، فعاد إلى أمه ، فَقَالَ لها مثل ذَلِكَ ، ثم عاد إلى مكانه ، فلما كَانَ في آخر الليل سمع بكاءه ، فأتى أمه ، فَقَالَ : ويحك ، إني لأراك أم سوء ، ما لي أرى ابنك لا يقر منذ الليلة ، قَالَتْ : يا عبد الله ، قد أبرمتني منذ الليلة إني أريغه عَنِ الطعام فيأبى ، قَالَ : ولم ؟ قَالَتْ : لأن عُمَر لا يفرض إلا للفطم ، قَالَ : وكم له ؟ قَالَتْ : كذا وكذا شهرا ثال ، ويحك لا تعجليه فصلى الفجر وما يستبين الناس قراءته من غلبة البكاء ، فلما سلم ، قَالَ : يا بؤس لعمركم قتل من أولاد المسلمين ، ثم أمر مناديا ، فنادى : لا تعجلوا صبيانكم عَنِ الفطام ، فإنا نفرض لكل مولود في الإسلام ، وكتب بذلك في الآفاق ، أنا نفرض لكل مولود في الإسلام .

السابق

|

| من 1161

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة