مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

[ تخريج ] [ شواهد ] [ أطراف ] [ الأسانيد ]

رقم الحديث: 31
(حديث مرفوع) حدثنا أبو قريش محمد بن جمعة بن خلف الحافظ القهستاني ، حدثنا يحيى بن سليمان بن نضلة الخزاعي ، حدثني مالك يعني ابن أنس عن هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن عائشة ، أنها قالت : لما قدم رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة وعك أبو بكر وبلال قالت : فدخلت عليهما فقلت : يا أبه كيف تجدك ، ويا بلال كيف تجدك قالت : وكان أبو بكر إذا أخذته الحمى ، يقول : كل امرئ مصبح في أهله والموت أدنى من شراك نعله وكان بلال إذا أقلع عنه يرفع عقيرته ، فيقول : ألا ليت شعري هل أبيتن ليلة بواد وحولي إذخر وجليل وهل أردن يوما مياه مجنة وهل يبدون " لي " شامة وطفيل قالت عائشة رضي الله عنها - : فجئت النبي صلى الله عليه وسلم فأخبرته فقال : " اللهم حبب إلينا المدينة كحبنا مكة أو أشد وصححها ، وبارك لنا في صاعها ومدها وانقل حماها بالجحفة " .

السابق

|

| من 1

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة