مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

اشتكى رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يقم ليلتين أو ثلاثا ، فجاءت امرأة ، فقالت : يا محمد ، إني لأرجو أن يكون شيطانك قد تركك ، لم أره قربك منذ ليلتين أو ثلاث ، فأنزل الله عز وجل : والضحى { 1 } والليل ... إنا أهل بيت اختار الله لنا الآخرة على الدنيا .
سألت ربي مسألة ووددت أني لم أكن سألته ، قلت : يا رب ، إنك آتيت سليمان بن داود ملكا عظيما ، وآتيت فلانا كذا ، وآتيت فلانا كذا ؟ قال : يا محمد ، ألم أجدك يتيما فآويتك ؟ قلت : بلى ، أي رب . قال : ألم أجدك ... ليس الغنى عن كثرة العرض ، ولكن الغنى غنى النفس .
أفلح من أسلم ، ورزق كفافا ، وقنعه الله بما آتاه . خير بيت في المسلمين بيت فيه يتيم يحسن إليه ، وشر بيت في المسلمين بيت فيه يتيم يساء إليه . ثم قال بإصبعه : أنا وكافل اليتيم في الجنة ، هكذا . وهو يشير بأصبعه السبابة والوسطى .
من صنع إليه معروف فليجز به ، فإن لم يجد ما يجزي به فليثن عليه ، فإنه إذا أثنى عليه فقد شكره ، وإن كتمه فقد كفره ، ومن تحلى بما لم يعط كان كلابس ثوبي من زور . من لم يشكر القليل لم يشكر الكثير ، ومن لم يشكر الناس لم يشكر الله تعالى ، التحدث بنعمة الله شكر ، وتركه كفر ، والجماعة رحمة ، والفرقة عذاب .
الوحي لما احتبس ، قال المشركون : هجره شيطانه وودعه . فاغتم النبي صلى الله عليه وسلم لذلك ، فلما نزل : والضحى كبر رسول الله صلى الله عليه وسلم فرحا بنزول الوحي فاتخذوه سنة .
السابق

|

| من 1

مكية.

السابق

|

| من 15

1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة